في مفاجأة جديدة كشف الإعلامي الكويتي ونجم مواقع التواصل ، زيف بعض الإعلاميين مدعي العروبة وعري تصريحاتهم “العنترية الجوفاء”، مشيرا إلى أن الكثير منهم رفض المشاركة معه في حلقة ببرنامجه “” عن قضية “”، كما أشار إلى أن آخرين طلبوا مبلغا خرافيا مقابل مشاركتهم معه.

 

ودون “راشد” في سلسلة تغريدات له بـ”تويتر” رصدتها (وطن) مستنكرا أفعال هؤلاء الإعلاميين المخالفة لأقوالهم وتصريحاتهم:”بالمناسبة .. لا يوجد اعلامي يريد المشاركة بحلقة عن القدس في #سوار_شعيب خصوصاً الاعلاميين الذين تشاهدونهم يومياً يغرّدون على تويتر دفاعاً عن ، منهم من اشترط ان ندفع له مبلغاً من المال ليدافع عن فلسطين !” .

وتابع موضحا “اتفهم رغبتك بالحصول على أجر وليس لدي مانع.. لكن في قضية فلسطين ؟ وتطلب مبلغاً خرافيّاً ؟ للدفاع عن قضيتك الأولى في “تويتر” و “انستقرام” !”.

كما اقترح عليه أحد المتابعين استضافة النجم الفلسطيني الشاب ، مشيرا إلى أنه شاب وطني ولن يرفض أن يشارك فيما يخدم بلده وقضيته وأهله في فلسطين.

 

ورد عليه الإعلامي الكويتي قائلا:”تكلفة سفره واقامته علينا .. قوله يجي بحلقة يدافع عن القدس؟ ويعلم الأجيال القادمة شنو أهمية الأقصى؟ كونه عايش في القدس وشاهد على كل شيء ؟”.

ويقدم شعيب “سوار شعيب” على يوتيوب واحتل البرنامج المركز الثاني في الأعلى مشاهدةً على يوتيوب في العالم العربي لعامين متتاليين.

 

وحققت حلقة “جيل الآيباد” من سوار شعيب المركز الثاني من بين الحلقات الأكثر رواجاً في العالم العربي لـ عام2017.