قاد وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في , افتتاح مبنى النبي إلياس في منطقة بأبو ظبي، الخميس, وذلك بحضور عدد من الشخصيات البارزة ورجال الدين والسفراء.

 

ووسط حرب بلا هوادة يقودها ضد الاسلاميين, افتتح الوزير الاماراتي المعروف عنه كرهه الشديد للإسلاميين الكاتدرائية كأول كاتدرائية بالإمارات العربية المتحدة, الامر الذي أثار جدلاً واسعاً في الشارع الاماراتي المغلوب على أمره جراء سياسة .

صحيفة البيان الإماراتية المقربة من عيال قالت إن الحضور أكدوا-حسب زعمها- أن الإمارات تصدرت ما أسمته المراكز الأولى بين دول العالم في مجال (التعايش السلمي والتسامح واحترام مختلف المعتقدات والديانات)- كما ذكرت الصحيفة- في الوقت الذي يحارب فيه ابناء الاسلاميين ويزوجون بهم خلف اقبية السجون تحت حجج واهية منها الانتماء إلى الاخوان كونها- حسب اعتقادهم- جماعة إرهابية تهدد عرشهم.