“#الشيخة_موزا_مصدر_فخرنا”.. قطريون يردون على إساءات “عيال زايد”: القيادة القطرية قهرتكم بأخلاقها

1

شن ناشطون بتويتر هجوما حادا، على المغرد الإماراتي المقرب من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، الذي اشتهر بين النشطاء بلقب “المغرد البذيء” بسبب فجره في الخصومة والطعن بأعراض مخالفيه بشكل يظهر مدى حقارته.

 

وتمادى “المزروعي” في تطاوله الصريح على الأعراض وإساءته اللا أخلاقية ضد والدة أمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

 

ورد النشطاء عبر وسم “#” على تهجم “المزروعي” (المستمر والذي يبدو أنه بأوامر من محمد بن زايد) على قطر وأهلها والطعن في شرفهم بكلمات وأساليب قذرة، وصفها البعض بأنها “لا أخلاق أهل ، ولا مروءة أهل الجاهلية !”.

 

وأكد القطريون عبر الهاشتاغ على اعتزازهم بالقيادة القطرية التي ضربت أروع الأمثلة في التعامل مع الأزمة، مشيرين إلى أن أخلاق قيادات قطر وشعبها قد “قهرت” وقادتها فلجأوا لهذه الأساليب الرخيصة بدلا من مقارعة الحجة بالحجة.

كما شن الإعلامي الكويتي أحمد المسفر هجوما شديد اللهجة على المغرد الإماراتي حمد المزروعي،  بعد تطاوله الصريح على الأعراض وإساءته اللا أخلاقية ضد الشيخة موزة والدة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

يشار إلى أن المغرد الإماراتي “حمد المزروعي”، هو شخص يقول الإماراتيون إنه رجل أمن مقرب من ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، ويعبر على الدوام عن وجهة نظر الإمارات.

 

واشتهر المغرد المقرب “ابن زايد” بتطاوله على العديد من الرموز الخليجية في تغريداته، دون أن يجد من يردعه، حيث تبين أن النظام الإماراتي هو من يدعمه ويحميه من أية عقوبة ويحركه هو وأمثاله للتطاول والإساءة للمعارضين بأساليب حقيرة تتناول الأعراض والأنساب.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. ابو احمد - الاردن يقول

    يا حمد لا حمد الله لك عملاً ولا حمد لك قولاً ،، لايمكن ان تكون لك اي علاقة بالأخلاق الإنسانيه او اي شريعة من شرائع الله ولا حتى الشرائع البشرية الموضوعه ، ومن سابع المستحيلات ان نجد فيك خصلة تنسبك لمصاف النسانيه ولا حتى بهائم الارض اذ ان البهائم تغار على إناثها اما انت فلا تهتز لك قصبه . فمن تهون عليه أعراض شعبه وأمته يهون عليه كل أعراض أهله وعشيرته . اكتب لك مقسماً بالله انك لاتستحق حبر هذه الكلمات .
    لقد قضيت عشر سنوات من عمري في قطر الخير مكرماً وغادرتها مكرماً هي العشر سنوات التي لم اشعر بها بغربتي وتركت في نفسي لها وللقائمين عليها كل احترام .
    لاسامحك الله على ما اقترفت في حدوده .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.