شن الكاتب والمحلل السياسي المصري أسامة عسكر هجوما حادا على الشعب السعودي واصفا إياه بالقطيع الذي أدمن سرقة الملك لأمواله، متسائلا عن عدم تظاهره مثل الإيرانيين على الرغم من ارتفاع الأسعار في بلادهم.

 

وقال “عسكر” في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:” ويبقى السؤال متى سيتظاهر السعوديون لرفع الأسعار مثلما تظاهر الإيرانيون؟! أعلم الإجابة مقدما فالفارق واضح بين شعب متحضر فارسي لا يسمح بسرقته وبين قطيع أدمن على سرقة الملك لأمواله أستثني بعض السعوديين العقلاء الذين ثاروا على تويتر ضد سرقات آل سعود واهتموا بوطنهم عن حل مشكلات الغير”.

 

وأضاف في تغريدة أخرى: “سؤال مهم : لماذا أعطى آل سعود 500 مليار دولار جزية لترامب.. بينما رفعوا البنزين 100% على الشعب..؟ الجواب: لأن هو من سيحفظ لهم العرش.. إنما الشعب وظيفته التأييد حتى وهو نايم..!”.

 

وكانت السعوديون قد استقبلوا عامهم الجديد برفع أسعر بنسب تراوحت بين 83% و126%.

 

وقالت وكالة الانباء “واس” إن بنزين 91 سيباع بسعر 1.37 ريال للتر بزيادة عن سعره السابق الذي كان يبلغ 0.75 ريال، بينما سبياع بنزين 95 بسعر 2.04 ريال للتر عوضا عن سعره السابق الذي كان يبلغ 0.90 ريال.

 

وكما بدأت السعودية مع العام الجديد تطبيق ضريبة القيمة المضافة على السلع، تنفيذا للاتفاق الذي توصلت إليه دول مجلس التعاون الخليجي في حزيران/يونيو 2016، بهدف مواجهة انخفاض أسعار النفط.

 

وتطبقت المملكة الضريبة المضافة بنسبة خمسة في المئة أول أيام 2018 على سلع وخدمات في قطاعات مختلفة مثل النقل وتأجير العقارات التجارية والمشتقات النفطية والغاز والاتصالات وغيرها.