في بداية سيئة للعام الجديد، استيقظ المصريون صباح أول أيام العام الميلادي 2018 بخبر مقتل مواطنين في استهدف أحد محلات الخمور بمنطقة التابعة لمحافظة الجيزة.

 

وأسفر الحادث عن مقتل شخص بمنطقة العمرانية وإصابة آخر وهما اشرف بولس عازر وشقيقة عادل.

 

وأشارت التحريات الأولية والمعاينات إلى أن مسلحا يستقل توك توك توقف أمام محل لبيع البيرة والخمور بالعمرانية واطلق منه وابلا من الأعيرة النارية صوب المتواجدين أمامه وفر هاربا، مما أدى لمقتل المواطنين أشرف بولس عازر وشقيقه عادل.

 

ويأتي الحادث بالتزامن مع احتفالات ، بعد يومين من مقتل 10 أشخاص بينهم 8 أقباط، وإصابة 5 آخرين إثر هجوم مزدوج، تبناه لاحقاً تنظيم “داعش” الإرهابي، استهدف كنيسة “مارمينا”، ومحلاً تجارياً يملكه قبطي جنوبي القاهرة، وفق مصادر رسمية.

 

وعشية ليلة رأس العام الجديد، أعلنت السلطات المصرية إجراءات التأمين بمحيط الكنائس مع بدء احتفالات عيد الميلاد، تحسباً لوقوع عمليات إرهابية.

 

ويحتفل الأقباط في بعيد ميلاد السيد المسيح عشية 25 ديسمبر/كانون الأول طبقاً للتقويم الغربي، وفي 7 يناير/كانون الثاني المقبل بحسب التقويم الشرقي، وتشهد الأيام البينية احتفالات يومية في المتنزهات ودور العبادة.