عبر قناة “أبو ظبي”.. “شاهد” الشيخ أحمد الفهد يعلن تشجيعه لقطر بكأس الخليج ويطالب المذيع بعدم “قص” كلمته

1

في صفعة قوية جديدة من نوعها لدول الحصار، أحرج رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي الشيخ الكويتي أحمد الفهد مذيع الرياضية، عندما سأله عن المنتخب الذي سيشجعه بعد هزيمة ، فكانت الإجابة “” ما تسبب بصدمة وإحراج كبير للمذيع الإماراتي.

 

وبحسب المقطع المتداول من قبل النشطاء على نطاق واسع، رد “الفهد” على سؤال المذيع بشأن توقعاته للبطولة بعد خروج المنتخب الكويتي بقوله:”على كل حال المجموعة الثانية ما في شك أن قطر ستصعد”.

 

وأكما ممازحا المذيع الإماراتي الذي صدم من الإجابة: ” لا تقصونها”، في إشارة إلى أنه ربما تقوم القناة التابعة للإمارات بحذف إشادة “الفهد” بقطر التي تكن لها أبو ظبي عداء واسع.

 

 

حقق المنتخب العماني بالأمس فوزاً صعباً على نظيره الكويتي 1-0، في استاد جابر الدولي، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الأولى في ″، والتي تقام في #الكويت حتى 5 كانون الثاني المقبل.

 

وكانت تعادلت مع سلباً في المجموعة ذاتها.

 

وتصدرت #السعودية ترتيب المجموعة برصيد 4 نقاط، بفارق الأهداف أمام #، بينما حصدت عُمان أول 3 نقاط لها، وخرجت الكويت، العائدة من إيقاف دولي لأكثر من عامين، من دائرة المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل إلى نصف النهائي بتلقيها الخسارة الثانية.

 

وكانت الكويت خسرت أمام السعودية 1-2، وعمان أمام الإمارات 0-1 في الجولة الأولى.

 

وفي الجولة الأخيرة لهذه المجموعة، بعد غد الخميس، تلتقي السعودية مع عمان والإمارات مع الكويت.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    كلام فاضي ! من رجل انحسرت عنه الأضواء داخل وخارج الكويت ! تورطه مع أخيه في تجميد النشاط الكروي في الكويت أكثر من مرة وفشله في كل المناصب الرياضية والسياسية التي مر بها الاتحاد الكويتي لكرة القدم ووزارة النفط والاعلام وجهاز الامن الوطني الذي خرج منه بفضيحة فبركة قضايا ولم يبقى له سوى الاتحاد الاسيوي لكرة اليد والتزوير فيه والمجلس الأولمبي الاسيوي الي يعمل أيام في كل 4سنوات واللجان الأولمبية الدولية التي فصلها على مقاسه ! عندما يتكلم عن قطر مجرد متاجرة ومحاولة يائسة للعود للأضواء ! على القطريين الحذر من الذين يريدون الوصول والتسلق على هذه الازمة المفتعلة!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More