قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن ” التى وافتها المنية عام 1996 وعرفت بصدق تنبؤاتها – ليس جميعها- التي كان منها هجمات 11 سبتمبر وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، توقعت قبل وفاتها أن يشهد عام 2018 حدثين مهمين.

 

وأضافت الصحيفة أن فانجا، التي عرفت بقدراتها الخارقة للطبيعة، توقعت أن تتجاوز الولايات المتحدة لتصبح “قوة عظمى” في العالم. وتوقعت كذلك أن يتم اكتشاف “شكل جديد من الطاقة” على كوكب الزهرة.

 

وأوضحت الصحيفة أنه لا يوجد حاليا أي خطط لإرسال بعثة إلى كوكب الزهرة – وهذا يعني اكتشاف مصدر جديد للطاقة في العام المقبل.

 

وسبق أن أخطأت “بابا فانجا” بالكثير، فقد توقعت أن يكون باراك أوباما “آخر رئيس للولايات المتحدة” وهي “نبوءة” غطت خبرها وسائل إعلام دولية في معظم القارات، ثم وصل إلى البيت الأبيض دونالد ، كما حذرت في غيرها بأن المجاعات، ومنها ما هو حاليا في أفريقيا بشكل خاص، ستنتهي في العام 2028 أي بعد 10 سنوات، في حين يؤكد المحللون العكس، متوقعين مجاعات أكثر احتداما، بحسب موقع “العربية”.