أعلنت الحكومة اللبنانية، اليوم الخميس، تشكيل لجنة لدراسة “إنشاء للبنان في لتكريسها عاصمة لفلسطين”، بعد يوم من دعوة “منظمة التعاون الإسلامي” الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين.

 

جاء ذلك في بيان للحكومة تلاه وزير الإعلام ملحم رياشي، في مؤتمر صحفي بقصر الرئاسة شرق ، عقب انتهاء اجتماع للحكومة.

 

وقال رياشي إن الحكومة قررت “تشكيل لجنة برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري، لدراسة طرح وزير الخارجية جبران باسيل، إنشاء سفارة للبنان في القدس لتكريسها عاصمة لفلسطين”.

 

وسبق أن رفع باسيل إلى مجلس الوزراء مقترحاً لإنشاء سفارة للبنان في القدس باعتبارها عاصمة فلسطين، بحسب مراسل “الأناضول”.

 

وفي السياق ذاته، اعتبر البيان أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد بشأن الاعتراف عاصمة لإسرائيل، “لاغياً وباطلاُ وفاقداً للشرعية”، مشددا على أن “القدس عاصمة فلسطين”.

 

وشدد البيان على “التزام بمبادرة السلام العربية، وحق العودة جزء لا يتجزأ منها”.

 

وأشار بيان الحكومة أن الحريري اعتبر خلال الجلسة، أن “القرار الأمريكي ما كان ليحدث، لو لم يكن هناك دول عربية كبيرة غارقة بحروب وصراعات”.

 

وشدد على قرار الحكومة بالنأي بالنفس والابتعاد عن التدخل بالشؤون الداخلية للدول العربية”.

 

و”سياسة النأي بالنفس″، تهدف إلى تحييد لبنان عن جميع الصراعات الإقليمية.

 

وفي 6 ديسمبر/كانون أول الجاري، أعلن ترامب، الاعتراف رسميًا بالقدس (بشقيها الشرقي والغربي) عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة بلاده إلى المدينة المحتلة، ما أدّى لحالة من الغضب العربي والإسلامي، وسط قلق وتحذيرات دولية.

 

وعقدت منظمة التعاون الإسلامي، قمة طارئة أمس الأربعاء بمدينة