كشفت وسائل إعلام سعودية عن وصول العميد “أحمد علي” نجل الرئيس اليمني الذي اغتاله اليوم الاثنين إلى المملكة العربية قادما من الإمارات.

 

وقالت صحيفة “المناطق” السعودية عبر حسابها بموقع التدوين المصغر “”: ” يصل إلى بعد ساعات على مقتل والده”.

 

من جانبها، أكدت مصادر يمنية مطلعة وصول أحمد علي إلى السعودية بعد ساعات من مقتل والده لتنسيق العمليات ضد الحوثيين، بحسب ما نقله موقع “ اليوم”.

 

يأتي ذلك في وقت أكد فيه العقيد الركن الدكتور يحيى أبو حاتم الخبير العسكري اليمني والقائد الميداني السابق في الجيش اليمني، إن الشخص الوحيد المرشح الآن لقيادة حزب المؤتمر الشعبي العام هو العميد أحمد على عبد الله صالح خلفا لأبيه.

 

وأضاف أبو حاتم، في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام أن الشعب اليمنى الآن في حالة ثورة عارمة ضد الحوثيين بعد حادث الاغتيال لأن ما حدث ليس من عادات وأخلاق الشعب اليمني الذي لن يقبل السلوك الحوثي وتحويل البلاد إلى ساحة للاقتتال الأهلي.

 

وأوضح أن الشعب اليمني سيساعد العميد أحمد على السيطرة على مفاصل السلطة ودحر الإنقلاب الحوثي معززا بدعم من التحالف العربي لإنهاء الوجود الحوثي باليمن.

 

واختتم تصريحاته من مقر إقامته في العاصمة المصرية القاهرة، أن الحزب لن يجد أفضل من العميد أحمد لخلافة أبيه تكريما للأخير الذي لقي مصرعه بينما كان يحاول إنهاء النفوذ الحوثي في البلاد.