تواجه في كولومبيا حكماً بالسجن لـ 40 عاماً، بعدما أجبرت طلابها على معها مقابل منحهم علامات مرتفعة، وتم الإبلاغ عنها بعدما قام أحد ضحاياها بإطلاع أهله بالحقيقة، وذلك بعدما اكتشفوا صوراً لها على هاتفه الجوال.

 

وأوضح الطالب لوالديه أن المعلمة يوكاساتا م. (40 عاماً) كانت  ترسل لهم صورها الفاضحة عبر تطبيق “واتساب”، وذلك بعد تعرّضها لهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وأشار إلى أنها تعرض عليه وعلى زملائه الذين تراوح أعمارهم ما بين 16 و 17 عاماً المساعدة في دروسهم ثم ترسل لهم الصور وتعرض عليهم ممارسة الجنس مقابل العلامات المرتفعة.

 

ونشر أحد ضحاياها صورة لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مستلقية على سرير وهي تغطي أعضاءها التناسلية بدبّ زهريّ، وكتب: “هذه المعلمة يوكاساتا التي تخبرنا أنها سترفضنا إذا لم نمارس الجنس معها”.

 

واشار موقع “metro” البريطانيّ إلى أنّ زوج المعلمة طلب الطلاق منها بعد انكشاف أمرها.