في ظل الأحداث المتسارعة التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط ولا سيما العربي، وتردد صدى تلك الأحداث بقوة في واليمن ولبنان وفلسطين، يستضيف برنامج تقدير موقف على شاشة “” الأحد، المفكر العربي، ، لتقديم قراءة شاملة لملفات المنطقة الساخنة والمتشابكة.

 

وذكر “التلفزيون العربي”، أن بشارة سيدلي ضمن محاور الحلقة، التي تقدمها الإعلامية، ليلى الشايب، وتعرض غداً في تمام الساعة السابعة مساءً بتوقيت غرينيتش، بأول تعليق له حول بين حركتي فتح وحماس، معتبراً أن العبرة تكون في الالتزام بها وتطبيقها وليس الاكتفاء بالإعلان عنها فقط.

 

وبخصوص الأزمة الخليجية، التي اندلعت بعد فرض السعودية والإمارات والبحرين ومصر حصاراً برياً وبحرياً وجوياً على ، يعتبر بشارة أن استراتيجية تعتمد سياسة تضييق الخناق الاقتصادي على قطر لفترة طويلة وأن التحدي أمام قطر هو الرد على هذا التضييق بإيجاد البدائل المناسبة.

 

كما يتناول الحديث التغيرات الداخلية التي تشهدها السعودية والتي يعتبرها بشارة عملية تغيير جذرية لبنية النظام السعودي بهدف تحويله إلى ملكية مطلقة.

 

ويتطرق بشارة أيضاً للأوضاع في معتبراً أن السعودية وعبر ضغطها على رئيس الوزراء اللبناني، ، للاستقالة تستكمل مسلسل نسف التسويات دون أن تقدم بديلاً.