“شاهد” أفراد من الامن الاردني يعتدون بوحشية على مواطنين.. والرمثا تشتعل

2

أثار مقطع فيديو رصدته كاميرا إحدى المطاعم غضبا عارما في مدينة الأردنية، بعد أن اظهرت مجموعة من رجال الامن بالزي المدني وهي تعتقل بقسوة وبطريقة مهينة ثلاثة أشخاص من بينهم الدكتور محمد الذيابات أحد ابناء مهمة وكبيرة شمال المملكة.

 

ووفقا لمقطع الفيديو الذي رصدته “وطن”،  فقد ظهر رجال الامن وهم  يدوسون بأقدامهم على رأس الدكتور ذيابات ثم يضربونه بعنف بمقاعد حديدية وعشرات المرات حتى تكسرت أطرافه قبل اعتقاله في قضية لم يفصح النقاب عنها وتخص نزاعا بين شخصين، وفقا لما نقلته وسائل إعلام أردنية محلية.

 

وعلى الرغم من أن مدير الأمن العام، أحمد الفقيه أمر باحتجاز جميع رجال الشرطة الذين ظهروا في الفيديو وتحويلهم للقضاء للتحقيق معهم إلا أن أهالي المدينة تجمعوا بالمئات وأغلقوا المدخل الرئيسي للمدينة احتجاجا على ما وصفوه بـ”همجية ووحشية” رجال الشرطة، وأصدروا بيانا شديد اللهجة.

 

ووصف البيان الإعتداء بأنه “همجي” وتعرض له الدكتور محمد سالم ابو دولة ذيابات من قبل مجموعة غير مسؤولة من جهاز بحث جنائي إربد”, مضيفا أنه “انفجع كافة الحضور بالفيديو المنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي والذي يبين بشكل واضح وقطعي نية مبيتة ومقصودة لدى أفراد البحث الجنائي من خلال بشاعة ووحشية تعاملهم مع مواطن أردني أعزل لا ذنب له، وتعرضه للتعذيب والضرب المبرح بدون سابق إنذار وبدون التعريف عن هويتهم الوظيفية”.

 

من جانبه، أوضح مصدر امني، أن الحادثة بدأت بعدما تلقى رجال البحث الجنائي شكوى من قبل أحد الأشخاص ادعى خلالها قيام شخص آخر بمحاولة ابتزازه وإجباره على توقيع كمبيالات بقيمة 84 ألف دينار، حيث تبين أن الخلافات بينهما تعود لشراكة سابقة في محلات تجارية.

 

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. ن يقول

    زعران وسرسرية

  2. ابوعمر يقول

    هؤلاء بهائم ابناء بهائم من أصول البهائم المتوحشة على غرار متوحشي أكلة لحوم البشـــــــــــــــــــــــــــــر…أين كانت (رجولتكم وقوتكم وعنفكم ووحشيتكم) يوم أشهر الصهيوني حارس السفارة الصهيونية في عمان وقتل ضرضورين أردنــيين بدم بارد..أين كنتم يا وحوش وزارة الداخلية الاردنية أم أن رجولة القاتل الصهيوني حالت دون ذلك..ام خفتم أن يركبكم كما تركب البهائم يا بهائم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.