بعد طول غياب.. أمين عام مجلس التعاون يظهر فجأة ومغردون يسخرون: “خرج من سباته”

3

بعد طول غياب، ظهر الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف بن راشد الزياني، الأربعاء، في أول نشاط علني رسمي يقوم به منذ اندلاع الأزمة الخليجية، الناتجة عن قطع السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وفرض حصار بري وجوي عليها منذ الخامس من يونيو/ حزيران الماضي.

 

وألقى “الزياني” كلمة خلال افتتاحه ندوة “حول الشراكة الاستراتيجية بين مجلس التعاون والمملكة المتحدة”، في مركز الأمير سعود الفيصل للمؤتمرات بالرياض قال فيها: “إنّ هذا المنتدى يهدف إلى استعراض منجزات العلاقات التاريخية، والتي لطالما ربطت دول مجلس التعاون مع المملكة المتحدة والتعاون القائم بينهما، وتقييم ما توصلت إليه مجموعات العمل المشتركة، والتي تم إنشاؤها من أجل متابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في القمة الخليجية – البريطانية، والتي عقدها قادة دول مجلس التعاون مع دولة رئيسة الحكومة البريطانية، تيريزا ماي، في البحرين في ديسمبر/ كانون الأول 2016”.

 

وأضاف أنّ “من أهم مخرجات تلك القمة الإعلان عن انطلاق الشراكة الاستراتيجية الخليجية البريطانية، والالتزام المشترك تجاه أمن الخليج، فضلاً عن الاتفاق على خطة للعمل المشترك وتمديدها وتوسعة نطاقها”.

ولم يفت “الزياني”، والذي آثار صمته وغيابه منذ الخامس من يونيو/ حزيران الماضي التساؤلات، أن يؤكّد في كلمته الحرص “على العمل المشترك لبناء أوثق العلاقات التجارية والاقتصادية بين مجلس التعاون وبريطانيا، والعمل مع القطاع الخاص لتحقيق التفاهم على إزالة الحواجز أمام التجارة والاستثمار”..

 

والملفت أن تأكيدات الزياني هذه جاءت في الوقت الذي تفرض فيه السعودية والإمارات والبحرين حصاراً برياً وجوياً على قطر، وتمنع فيه الدول الثلاث من دخول السلع إلى الدوحة عبر المنافذ الرابطة بينها وبين قطر.

 

وجامل الجانب البريطاني المشارك في الندوة الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، إذ أشاد سفير المملكة المتحدة لدى الرياض، سايمون كوليس، “بعمق العلاقات التاريخية الوطيدة بين مجلس التعاون والمملكة المتحدة”. وفق ما نشره الموقع الإلكتروني للأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي.

 

وأكد كوليس رغبة الجانبين وحرصهما على تعزيز العلاقات من خلال الشراكة الاستراتيجية التي لا تشمل فقط الحفاظ على أمن واستقرار دول المجلس بل تتعداها إلى التعاون المشترك في مختلف المجالات السياسية والتجارة والاستثمار والثقافة والعلوم والتعليم وغيرها من المجالات، مبيناً حرص بريطانيا واهتمامها بحماية الأمن والاستقرار في المنطقة.

 

وبادر نشطاء التواصل الاجتماعي إلى التعليق على ظهور الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، أخيراً، مطالبين بإصدار موقف من حصار قطر، “القضية التي وصلت إلى الأمم المتحدة ولم تصل إلى مجلس التعاون”، حيث غلبت على تعليقاتهم السخرية.

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. Avatar of قطري و فتخر
    قطري و فتخر يقول

    بصفتي قطري اطالب من سمو الامير الشيخ تميم حفظة الله قطع راتب الامين العام لمجلس التعاون للغياب

  2. Avatar of عبدالله المحمودي
    عبدالله المحمودي يقول

    اتمنى من سلطنة عمان ودولة الكويت ودولة قطر الانسحاب من مجلس التعاون الخليجي باسرع وقت، وهنالك معلومات تفيد انه في حالة عدم حضور القادة الخليجين قمة الكويت وانهاء حب الخلاف مع قطر ستظلب الكويت والسلطنه وقطر حل المجلس.

  3. Avatar of حازم
    حازم يقول

    صح النوم يا أمين يقولون فيه خلاف مع قطر عندك خبر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More