سخرت الإعلامية الجزائرية والمذيعة بقناة “الجزيرة”، من الداعية السعودي الشهير ، الذي سبق وأن أفتى بعدم جواز قيادة المرأة للسيارة بزعم تأثيرها على “مبايض” المرأة، وذلك على إثر إصدار الملك السعودي أمرا بالسماح للمرأة بالقيادة.

 

ونشرت “بن قنة” عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مقطع فيديو للداعية والمستشار القضائي “اللحيدان” يزعم فيه بأنه من الناحية الإكلينيكية والفسيولوجية، فإن قيادة المرأة تؤثر على “المبايض” والحوض وإنه حين تقود طويلا فإن الحوض “يرتد ويحصل ضغط على المبايض”.

 

وعلقت “بن قنة” على الفيديو بعد أن حولت لجنة كبار العلماء رأيها في مسألة قيادة المرأة للسيارة من اعتباره “فتنة وشر” إلى أمر “مباح شرعا” بالقول: ” المبايض تمام الان يا شيخ”.

 

يشار إلى أن قرار العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز الذي سمح للمرأة السعودية بتملك رخصة لقيادة ، أثبت  بما لا يدع مجالا للشك أن “هيئة كبار العلماء” التي يرأسها عبد العزيز آل الشيخ، ليست إلا مجرد ألعوبة في يد الملك ولا يحللون ولا يحرمون إلا ما يريد.

 

وبحسب ما جاء في الامر الملكي، فإن القرار صدر بموافقة الهيئة التي أفتت بأن قيادة المرأة للسيارة أمراً مباحاً مُحاوِلَةً إخلاء مسؤوليتها من الحرج بإضافة جملة “وفق الضوابط الشرعية”.

 

ولم تمر دقائق على صدور الامر الملكي حتى غردت هيئة كبار العلماء على حسابها بموقع التدوين المصغر “” قائلة: ” حفظ الله #خادم_الحرمين_الشريفين الذي يتوخى مصلحة بلاده وشعبه في ضوء ما تقرره #الشريعة_الإسلامية”.