أكد الإعلامي الفلسطيني والمذيع بقناة “، أن رأيه وفكره السياسي لا تحركه جهة معينة ولا يتحكم به أحد، مشيرا في رده على أحد المتابعين بأن حتى لو استغنت عنه “الجزيرة” فإنه سيظل يمتدح القناة والقيادة القطرية لوقوفها مع قضايا الحق.. حسب وصفه.

 

وقال “ريان” في تغريدة له بـ”تويتر” رصدتها (وطن) رد فيها على أحد المتابعين الذي هاجمه قائلا:”جمال ريان نصيحه سوف تبيعك وتبيع أي أحد ماموقفك بعد أن تخضع عاجل ام اجل ليس الدوله التي تحمي نفسها كيف تحميك عندالمصالحه اوتغير الحكم”

 

ليرد مذيع الجزيرة بقوله:”ثق باللة ، وأقسم لك باسمه العظيم اذا ما استغنت الجزيرة عن خدماتي فسوف أبقى امتدحها والقيادة القطرية لوقوفها مع قضايا الحق والعدل في العالم”

 

وتابع مذيع “الجزيرة”:”هناك حقيقة يجهلها مشككون ، الجزيرة صنعت نجوما مهنيين اكفاء لديهم حرية في التعبير عن الرأي لا يتدخل فيها اي  مسؤول في الجزيرة #الخليج #مصر”

 

واختتم “ريان” تغريداته ممتدحا قناة “الجزيرة” بقوله:”شرف عظيم لي ان تنقلت بين العديد من القنوات والفضائيات العربية والعالمية الى ان وجدت نفسي هنا في  قناة الشعوب ونورالفكر ومصدرالحقيقية”

 

و”الجزيرة” هي قناة تلفزيونية تابعة لشبكة “الجزيرة” الإعلامية مقرها في الدوحة، قطر.

 

وفي البداية بدأت بوصفها قناة فضائية للأنباء العربية والشؤون الجارية ومنذ ذلك الحين مع نفس الإسم “الجزيرة”، توسعت القناة لتصبح شبكة إعلامية دولية بعدد من المنافذ، منها شبكة الإنترنت وقنوات تلفازية متخصصة في لغات متعددة، في عدة مناطق من العالم.

 

وكان طموح قناة الجزيرة في بث الآراء المخالفة، ولقد أثار ذلك جدلا في دول الخليج العربي والعديد من الدول العربية، واكتسبت المحطة اهتماما عالميا في أعقاب هجمات 11 سبتمبر 2001 عندما كانت هي القناة الوحيدة التي تغطي الحرب في أفغانستان على الهواء مباشرة من مكتبها هناك، وتبث شريط فيديو لأسامة بن لادن وغيره من زعماء تنظيم القاعدة وأيضاً اكتسبت القناة اهتماماً بالغاً من الشعوب العربية لتغطيتها المتميزة للثورات العربية في تونس ومصر وليبيا وسوريا واليمن.

 

وتنافس قناة الجزيرة كبرى القنوات العالمية باللغتين العربية والإنجليزية.

 

وفي شهر يونيو من عام 2012، تم فتح باقة قنوات بي إن سبورت في فرنسا التابعة لشبكة الجزيرة والتي يترأسها ناصر الخليفي، حيث تختص في البرامج الرياضية، وتتضمن 10 قنوات وأصبحت في غضون ثلاثة شهور أشهر قناة رياضية في فرنسا.