أكد المغرد الشهير “” كاشف الخبايا والأسرار بديوان ، أنه كان من المفترض أن يعلن اليوم أو خلال أيام قليلة عن ملكا للسعودية، ولكن تردد عدد من الأشخاص الذين عرض عليهم منصب ولاية العهد هو السبب في تأخر هذا الإعلان.

 

وقال “مجتهد” في تغريدة دونها عبر نافذته الخاصة بـ”تويتر” رصدتها (وطن): “يفترض أن يعلن اليوم ملكا أوخلال أيام سبب التأخير تردد من عرض عليهم ولاية العهد لأنهم خائفون أن يشملهم غضب الأسرة على ” على حد وصفه.

وتابع: “وليضرب أحمد بن عبدالعزيز ومتعب بن عبدالله وكل المعارضين في الأسرة لمحمد بن سلمان رأسهم في الجدار” كما ورد نصا بتغريدته.

وكانت وكالة “رويترز ” قد نقلت في تموز/يوليو الماضي عن مصدر ، أن الملك سلمان بن عبد العزيز يستعد للتنازل عن العرش لنجله ولي العهد الجديد .

 

وذكرت المصادر “رويترز” في تحقيق مطول لما وصفته بالانقلاب في القصر الملكي بإطاحة ولي العهد السابق محمد بن نايف في نهاية حزيران الماضي، انه “مع صعود محمد بن سلمان المفاجئ تسري تكهنات الآن بين دبلوماسيين ومسؤولين سعوديين وعرب بأن الملك سلمان يستعد للتنازل عن العرش لابنه”.

 

وأضافت رويترز بحسب مصدر سعودي نقلا عن شاهد بالقصر الملكي إن “الملك سلمان سجل بياناً يعلن فيه التنازل عن العرش لأبنه، وقد يذاع هذا الإعلان في أي وقت، ربما في أيلول المقبل”.

 

وأكدت رويترز رواية ما نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية عن إجبار بن نايف على التنحي.