قالت مراسلة شبكة “” في واشنطن ، إن الرئيس الأمريكي تجاهل سؤالاً وجهته إليه الخميس، أثناء لقائه صباح الأحمد الجابر الصباح حول ما إذا كانت تغريداته قد زادت الأزمة الخليجية سوء أم لا؟.

 

ودونت مراسلة الجزيرة عبر صفحتها الرسمية بـ”تويتر” ما نصه: “سألت الرئيس ترمب خلال استقباله أمير #الكويت ما إذا تغريداته زادت #الازمة_الخليجية سوءا، طنش سؤالي و جاوب عن الإعصار”.

وأعرب أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، عن أمله بانفراج الأزمة الخليجية، مؤكداً أن الوساطة الكويتية تحظى بتأييد دولي، وهو ما أكده الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الذي ثمّن هذه الوساطة.

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، عقده في واشنطن، الخميس، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وضيفه أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

 

وقال أمير الكويت إن قسما كبيرا من المطالب الـ 13 من قطر سيحل إلا ما يمس السيادة.

 

وعبَّر أمير الكويت عن أسفه “للخلاف الحالي بين الأشقاء في الخليج”، وفي حين أكد أن وساطة الكويت “تحظى بدعم دولي” وكشف أنه “متفائل بحل الأزمة الخليجية قريباً جداً”.