حلم “أردوغان” يتحقق.. المقاتلة التركية “TF-X” المحلية الصنع ستحلق في الأجواء بداية 2023

1

في خطوة مهمة تدفع قدما لتحقيق حلم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بامتلاك طائرة مقاتلة على أيدي كوادر محلية، ، أصدرت السلطات البريطانية ترخيصًا يتيح لشركاتها المساهمة في إنجاز مشروع المقاتلة التركية “TF-X” التي تسعى تركيا لتصنيعها، وتصدير المعدات والبرمجيات والتكنولوجيا المتعلقة بالمقاتلة، إلى تركيا.

 

وبحسب مسؤول في السفارة البريطانية في “أنقرة”، فإن الترخيص المعلن، يتيح إمكانية إقامة تعاون بين الشركات البريطانية وشركة صناعات الفضاء والطيران التركية (TAI)، بهدف تطوير مشروع المقاتلة الذي يأتي ضمن مساعي تركيا لتصنيع المقاتلة “TF-X” بإمكاناتها المحلية إلى حد كبير، بسبب الحاجة إلى تغيير مقاتلات “إف 16″ التي تستخدمها قيادة القوات الجوية التركية حاليًا، بحلول العام 2020.

 

و قال كليف ألكورن، رئيس قسم التجارة الدولية في السفارة البريطانية بأنقرة، إنّ الترخيص يشمل كافة الأمور التكنولوجية والكوادر التي ستشرف على عملية تصنيع المقاتلة، مشيرا إلى إمكانية إجراء تعديلات على الترخيص، في حال استوجبت عملية تصنيع المقاتلة ذلك، بحسب قوله.

 

وأضاف ” ألكورن” أن: “السلطات البريطانية منحت هذا الترخيص؛ بهدف دعم وتشجيع عملية نقل التكنولوجيا إلى تركيا، ويشمل كافة الشركات البريطانية التي ستساهم في تصنيع الطائرة التي تعتمد بالدرجة الأولى على الإمكانات المحلية التركية”.

 

كما لفت ألكورن أنّ الترخيص “سيرفع عن الشركات البريطانية عناء أن تتقدم كل واحدة منها بطلب خاص بها للحصول على ترخيص، من أجل المشاركة في مشروع المقاتلة “TF-X”، وفقا لما صرح بع بـ”الأناضول”.

 

وأكّد ألكورن أنّ المشروع يستوجب تكنولوجيا عالية الدقة، كغيرها من المشاريع التي تعتمد على التكنولوجيا المتطورة، وأنّ الترخيص المعلن من قِبل السلطات البريطانية، سيوفر للمشروع ما يلزمه من تكنولوجيا.

 

وأردف قائلًا: “إصدار السلطات البريطانية لهذا الترخيص، يعد مؤشرًا للثقة الكبيرة الحاصلة بين الحكومتين التركية والبريطانية في مجال الصناعات الدفاعية، كما أنه يعكس مدى اهتمام الحكومتين ورغبتهما في إنجاح المشروع”.

 

ولفت ألكورن أنّ الترخيص لا يتضمن بندًا يخوّل تركيا تصدير مقاتلات “TF-X” إلى بلد آخر، وأنّ الترخيص مُنح فقط لتسهيل نجاح المشروع وإتاحة الفرصة أمام الشركات البريطانية من أجل المساهمة في صناعة المقاتلات.

 

ولفت الكورن إلى الاتفاق المبرم بين شركة (بي.أيه.إى سيستمز) للصناعات الدفاعية البريطانية، وشركة صناعات الفضاء والطيران التركية، قائلا أنه كان بهدف إجراء تعاون مشترك فيما بينهما لتطوير مشروع المقاتلة “TF-X”.

 

وأوضح ألكورن أنّ المحادثات بين الجانبين جارية فيما يخص مسألة اختيار محرك المقاتلة، معربًا عن أمله في أن تنتهي تلك المحادثات بنتائج إيجابية في أقرب وقت ممكن.

 

وعلى هامش زيارة رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، لأنقرة، في يناير/كانون الثاني الماضي، وقعت شركة (بي.أيه.إى سيستمز) مع شركة (TAI) التركية، اتفاقية تعاون بقيمة 125 مليون دولار؛ لتطوير مشروع المقاتلة التركية “TF-X” التي من المقرر أن تحلق في الأجواء عام 2023.

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. أبو زرنيخ يقول

    والامارات صنعت أكبر قالب حلوى في العالم وافتتحه الممثل الامريكي, الأسترالي الأصل, ميل غيبسون عام 2016 بعدما استقبلته الامارات استقبال الملوك, كما أن دولة الامرات العربية المتحدة سوف تنهي عام 2018 تصنيع أكبر فوطة دورة شهرية في العالم, وسوف يقوم محمد بن زايد نفسه بتدشينها.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More