فيما يبدو استجابة لضغوط مورست عليه، أعلن الإعلامي السعودي “” استقالته من قناة القطرية، بعد أسبوعين تقريبا من قطع ودول أخرى للعلاقات مع .

 

وقال “الظفيري” في تغريدة له عبر موقع تويتر: “طاعةً لله وولاة الأمر- حفظهم الله- وانحيازا للوطن والتزاما بسياساته وقوانينه أستقيل من قناة الجزيرة، متمنيا التوفيق لكل أهلي وزملائي هناك”.

https://twitter.com/AliAldafiri/status/877306345673768960

 

يشار إلى أن استقالة “الظفيري” لتعزز الأنباء المتداولة عن تعرضه لضغوط سعودية رسمية للإقدام على هذه الخطوة بعد استنكاره في وقت سابق المفروض على قطر من جانب والإمارات والبحرين ودول أخرى.

 

يذكر أن عددا من الإعلاميين السعوديين العاملين في عدد من وسائل الإعلام القطرية، اضطروا إلى ترك وظائفهم، على خلفية قرار السعودية قطع العلاقات مع قطر وإلزام السعوديين بمغادرة .

 

وسبق أن رفض “الظفيري” الرد على حملات التخوين والاتهامات، من قبل من وصفهم باللصوص والمرتزقة والمنتفعين والانتهازيين، وكل رخيص ومعدوم الضمير.

 

 


Also published on Medium.