“اللهم اكفنا شرور الإرهابيين ومن دعمهم ومولهم يا ذا الجلال والإكرام”. “اللهم عليك بأهل الشقاق والعناد والافتراء، اللهم اكف المسلمين شرورهم”.

 

هكذا دعا إمام وخطيب المسجد الحرام، عبد الرحمن على دون أن يسميها فيها اعتبرها اغلب من شاهد صلاوة التراويح أنها موجهة ضد التي تتهمها والإمارات بدعم الإرهاب.

 

ما رجحه الكثيرون سببه ان السديس أعلن قبل يومين فقط تأييده للحصار والمقاطعة المفروضة على قطر من قبل حكامه ومن قبل حكام الإمارات.

 

ويرى البعض ان عدم تسمية قطر بالدعاء، يجعله موجهاً ضد السعودية من حيث لا يدري إمام الحرم المكي.

 

والسعودية متهمة بدعم الإرهاب وتفريخ الإرهابيين وغالبيتهم من السلفيين وشارك عدد كبير من السعوديين في تفجيرات نيويورك والبنتاجون قبل ١٦ عاما.

 

والجدير بالذكر أن السعودية كانت تدعم ما يطلق عليهم “الجهاديون” لدعم الافغان ضد احتلال “الإتحاد السوفياتي” وفتذاك وقد تحولوا بعد ذلك إلى “إرهابيين”

https://twitter.com/Sarah_MH6/status/874001154765664256?ref_src=twsrc%5Etfw&ref_url=http%3A%2F%2Fwww.arabi21.com%2F%2Fstory%2F1013475%2F%25D9%2587%25D9%2584-%25D8%25AF%25D8%25B9%25D8%25A7-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B3%25D8%25AF%25D9%258A%25D8%25B3-%25D8%25B9%25D9%2584%25D9%2589-%25D9%2582%25D8%25B7%25D8%25B1-%25D9%2581%25D9%258A-%25D8%25B5%25D9%2584%25D8%25A7%25D8%25A9-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25AA%25D8%25B1%25D8%25A7%25D9%2588%25D9%258A%25D8%25AD-%25D8%25B4%25D8%25A7%25D9%2587%25D8%25AF


Also published on Medium.