“1000” دولار جائزة.. مسابقة لأفضل فيديو لـ”تفادي المثلية”

2

 

أطلقت الحكومة الماليزية مسابقة لأفضل أشرطة فيديو عن “ممارسات الحياة السليمة”، مقدمة جوائز قد تصل قيمتها إلى ألف دولار لأفضل الأعمال التي تشرح كيفية “تفادي” ، بحسب ما ورد على موقع وزارة الصحة.

 

وينبغي لأشرطة الفيديو أن تظهر كيفية “تفادي المثلية الجنسية واحتوائها وطلب المساعدة”، وأن تتطرق إلى “المشاكل والتداعيات” الناجمة عما وصف في المسابقة بـ”التباس الجنسين”.

 

وسرعان ما ندد المدافعون عن حقوق المثليين بهذه المبادرة، لافتين إلى تنامي العدائية في البلد ذي الغالبية المسلمة.

 

والمثلية الجنسية تعد جريمة في يعاقب عليها القانون بالسجن أو الجلد أو التغريم.

 

 

قد يعجبك ايضا
  1. حميد يقول

    المثليون بشر ولم يقدموا من كوكب آخر المثلية الجنسية ميول جنسى طبيعى وليس اختيارى هذا ما أثبتته دراسات طبية عديدة ابى من أبى وكره من كره وللى مش عاجبو يشرب البحر المثلية ليست شذوذا ولا انحرافا ولا لعنة ولا لواطا ولا بيدوفيليا … العرب لا يقرأون وإذا قرأوا لا يفهمون وإذا فهموا لا يستوعبون وإذا استوعبوا لايطبقون وإذا طبقوا لا يأخذوا حذرهم للأسف الشديد …

  2. معلق سياسي يقول

    انا عربي واقرأ وبإنصاف أقول أن الدراسات الغربيه أثبت أن الشذوذ هو مسأله نفسيه بحته وليس بيولوجيا او وراثياً ولكن السبب الحقيقي الذي جعل بعض الباحثين يفبرك دراسات ليثبت أنها مسأله بيولوجيه هو قوه حركة حقوق المساواه ونبذ العنصريه في الولايات االمتحده في مطلع الثمانينات والتي كانت موضوعا يغذي اجندات المرشحين لإستقطاب اصوات الناخبين ولازالت كذلك وأبحث في النت ولن تجد دراسه واحده تقول ان المثليه امر بيولوجي يولد مع الانسان بل هو امر نفسي بحت متعلق بالنشأه وهي عاده وكل العادات تتغير اذا اراد الانسان تغييرها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.