مفتي سلطنة عمان: التعرض لأئمة الإسلام “يؤجج الفتنة” وهذا رأيي في التدخلات الإيرانية

7

دعا مفتي ، ، إلى ضرورة مراجعة ونقد الماضي والتراث وصولا إلى “السلامة والاستقلال، بشرط أن تكون المرجعيات في غير الثوابت كالقرآن والسنة النبوية.

 

وأكد “الخليلي” في حوار أجرته معه صحيفة “عكاظ” ، على عدم جواز الطعن لأئمة “كونهم خدموا الإسلام ولهم حرمات عظيمة ومكانة كبيرة.

 

واعتبر “الخليلي” أن “نشر الوعي” يقطع الطريق على معتبرا “” بأنهم كل من يسعى إلى تفريق الكلمة.

 

وفي رده على سؤال حول التدخلات الإيرانية في ، اكتفى “الخليلي” بالقول: “ندعو كل من يقول لا إله إلا إلى رفع هذه الراية وإلى الألفة والمحبة، وندعو الجميع إلى المسارعة لإطفاء نار الفتنة ونسأل تعالى السلام”.

 

وعن الوحدة الخليجية والمحافظة عليها، دعا “الخليلي” إلى إلى عدم الإصغاء إلى أي صوت خارج عما تدعو اليه عقيدتها، مطلبا بأخذ الحذر من كل عدو ومن يدعو إلى تفريق الكلمة.

 

وعن تأييد في ، أكد سماحة المفتي على عدم الشذوذ والإنحراف داعيا إلى اتباع النهج السوي وتوحيد الصفوف وعد الاعتماد على الآخرين، مشددا على ضرورة الاعتماد على النفس.

 

وفي رده على هجوم رواد مواقع التواصل الاجتماعي له وانقاده، أكد المفتي بأن مثل هذه الأشياء “نميل إلى الدفع بالتي هي أحسن أو السكوت عنها”، وفق قوله.

قد يعجبك ايضا
  1. أبو رشاد يقول

    شد العصى من الوسط لقد تكلّم كثيرا دون أن يقول شيء.

  2. جيفر ابن الجلندى يقول

    هذا الشيخ الجليل يكرس جل جهده ووقته من اجل كلمة لا اله الا الله وعلى نهوض الامه الاسلاميه

  3. سعود يقول

    ليش الحقد عميق لهذا الشيخ كل ما يريد هو جمع كلمة و وحدة إسلامية، خلافات السنية شيعية ما تخصه هو أصلا ما سني و لا شيعي مثلا موضوع إيران أو اليمن مسألة سياسيا بحته هو الرجل دين ما الرجل سياسي.

  4. محمود الطحان يقول

    اطال الله عمره ومتعه بالصحه والعافيه لم يكن في يوم من الأيام الا داعيا للخير وجمع الكلمه دون تفريق وفتن هذا هو سماحة الشيخ احمد الخليلي حفظه الله انه قدوه للامام العادل التقي الزاهد

  5. الرائد هشام من مسلسل حكم العدالة يقول

    الأخ طحان نهنئك بشدة ولقد استحقيت اعجاب الجهات الرقابية كلها والمخابرات والشرطة وشرطة حماية الآداب وشرطة مكافحة الرذيلة وفوج الاطفاء, بسبب استماتتك في الدفاع عن الحق وكشف الباطل وتبيان الغث من السمين. ثابر والى الأمام يا بطل الانترنت.
    تنتظرك مكافئة جيدة عبارة عن 5 كيلو رز, 5 كيلو سكر, علبة سمنة البقرة الحلوب, علبة حليب نيدو, صندوق مناديل ورقية, صندوف فوط دورة شهرية, وعلبة فياغرا اصلية مخصصة لمن هم فوق ال 65 ويشكون من آلام في الظهر وكيس الصفن.

  6. المهتدي بالله يقول

    منافقون اهل دجل وزيف الذين يدافعون عن هذا المعمم انهم يقولولن زورا وبهتانا يريدون التغطيه عنما قاله هذا المعمم …الدين الاسلامي واضح كالشمس في رابعة النهار لا يقبل المداهنه والمرواغه الذين كانوا يداهنون ويراوغون سماهم الاسلام المنافقون والمنافقون في الدرك الاسفل من النار ..اجوبة هذا المعمم باهته وتميل الى التقيه وليست صريحه وواضحه وقاطعه كما اراد الله ورسوله ان يقول الحق وبعلن الحق انه يتستر خلف مفهوم الوحده والاخوه الاسلاميه ولم يوضح اخطار الفرس المجوس على الامه ..ان الفرس المجوس يتسترون خلف ادعائهم حب ال البيت وهم كاذبون يخفون عداوتهم لال البيت ويظهرون كذبهم الزائف يؤلهون البشر كعلي وفاطمه والحسين ويجعلون اأمتهم اعلى منزلة من الانبياء والرسل ويسبون الصحابة ويكفرونهم ويكذبون القران في براءة امهات المؤمنين ويقولون ان الرب الذي يعبده هؤلاء ويقصدون المسلمين انه ليس ربهم وان نبي المسلمين ليس نبيهم وان القران الذي بين ايدي المسلمين ليس بقرانهم فهل هؤلاء مسلمون وتعتذر عنهم وتدعي انهم من امة التوحيد اي امة التوحيد التي تعرفها ؟؟؟..ان المنافقين كانوا يقولون كلمة التوحيد ويصلون خلف رسول الله ..فما هو مصيرهم ايها المعمم لقد امر الله بقتالهم وتشريدهم ان اعلنوا الحرب على الله ورسوله ..اليس الفرس المجوس اعلنوا الحروب على المسلمين في معظم البلدان العربية والاسلاميه ..الايجوز حربهم ؟؟؟…السؤال الذي جوابه يغص به حلقك …اتق الله وانت على حافة قبرك وقل قولا سديدا في المجوس تلاقي به ربك … وارجع عن الشبهات التي تثيرها حول الصحابة وعقائد المسلمين …

  7. محمود الطحان يقول

    بعض الاخوه المعلقين لا يعجبهم قول الحق والبعد عن الفتن ماهو الخطأ بقول الشيخ الخليلي بالبعد عن المس بكل ائمة المسلمين لتجنب الفتن هل بقوله هذا مايدعو للتهجم عليه من اناس لا يفقهون شيئا سوي النفخ بنار الفتن لاستمرار الخراب الذي عم المنطقه بسبب التشدد والتطرف البعيد عن سماحة ديننا الحنيف اقول للاخ الرائد هشام بانني لست بحاجه الي شهادات حسن سير وسلوك من احد لكنني اقول له هل سمعت خلال فترة انتشار وباء القتل وقطع الرؤوس منذ عام 2011 وحتي يومنا هذا عن اي عماني اشترك مع تلك المجموعات الارهابيه التي شوهت سمعة الاسلام واساءت لديننا الحنيف هل تعرف ياهشام لماذا !!!!!! الجواب هو للخطاب الذي يتبناه المفتي والحكمه العمانيه البعيده عن كل المشاكل هل هذا الخطاب يزعجك لانه يدعو للحوار بدل الاقتتال
    يكفينا نبش في القبور واخراج العفن في وقت نحن بحاجه للتطلع للمستقبل والحياه الكريمه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.