أكّد مسؤول رفيع في حكومة الوفاق الليبية التي يرأسها ، أن وزير الخارجية الليبي “”، لا يزال مقيما بمنطقة قمرت التونسية، ولا يستطيع العودة إلى ، وذلك على خلفية تصريحاته الأخيرة بشان اللواء المتمرد .

 

وكشف المسؤول في تصريحات خاصة لصحيفة “الوطن” الليبية، أن سيالة يحاول إقناع بعض قادة الكتائب بفحوى تصريحاته، موضحا بأنه التقى قياديان من قادة ، دون أن يفصح المسؤول عن نتائج هذا الاجتماع.

 

وكان المفوض بمهام وزير الخارجية بحكومة الوفاق الليبية، محمد سيالة، قد أثار موجة من الجدل والاستنكار، بعد ان صرح خلال مؤتمر صحفي عقده  مع الوزير الجزائري عبدالقادر مساهل والمبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر، عقب انتهاء اجتماع دول جوار ليبيا في الجزائر الأسبوع الماضي ان اللواء المتمرد خليفة حفتر هو” قائد عام ”، مشيرًا إلى أن قرار تعيينه صدر من وهو مجلس منتخب من قبل فئات الشعب المختلفة؛ وبذلك هو “قائد عام ولا يوجد غبار على هذا”، على حد قوله.