قالت صحيفة صينية، إن كوريا الشمالية عرضت على الرئيس العراقيّ الراحل اللجوء إليها، قبل أيام من الغزو الأمريكي للعراق عام 2003.

 

وشمل العرضُ -وفقاً للصحيفة- إعطاءه وعائلته فرصةً للعيش، وكان الوسيط في هذه الصفقة الملياردير “ستانلي هو هنج”.

 

ونقلت صحيفة  “ساوث شاينا مورنينج بوست” الصينية، عن مسؤولين في كوريا الشمالية قولهم إن بيونغ يانغ كانت تأمل في تجنب اسقاط النظام عبر الحل العسكري.

 

وأشار هؤلاء المسؤولون الى أن كوريا الشمالية حاولت حث صدام حسين على التنحي عن السلطة قبل يومين من بدء القصف الامريكي والدعوة الى انتخابات الى ان صدام رفض العرض.

 

يذكر ان شقيق الزعيم الكوري صديق شخصي لابناء الرئيس الراحل صدام حسين.