دعا الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قواته إلى التأهب التام لـ”كسر ظهر العدو”، خلال زيارة قام بها الى منطقة بحرية متنازع عليها مع .

 

وذكرت وكالة أنباء المركزية أن كيم جونغ أون تفقد جزيرة جيونغ جيه — دو، من مركز مراقبة على جزيرة ومو — دو.

 

وتقع جزيرتا جيونغ جيه — دو، ومو — دو على بعد 6.5 و11 كيلومترا على التوالي عن جزيرة يونبيونغ التابعة لكوريا الجنوبية.

 

ونشر الجيش الشعبي لكوريا الشمالية منصات صاروخية على الجزيرتين الصغيرتين يتراوح مداها بين 12 و27 كيلومترا.

 

وتتمركز بجزيرة “مو — دو” الشمالية وحدة المدفعية الساحلية التي قامت بتنفيذ مدفعي استهدف جزيرة يونبيونغ في نوفمبر 2010، ما أسفر عن مقتل جنديين للشطر الكوري الجنوبي وإصابة 17 آخرين.

 

ونقلت الوكالة عن كيم، قوله “يتعين على قوات الصفوة من وحدات المدفعية التي تتولى حماية خط المواجهة الجنوبي الغربي أن تحتفظ بحالة التأهب القصوى لكسر ظهر الأعداء بمجرد صدور أول أمر بذلك”.

 

وتزامنت زيارة زعيم كوريا الشمالية إلى الجزيرتين مع قيام الجيش الكوري الجنوبي بمراجعة حالة التأهب للقتال في الجزر الواقعة في الحدود المائية الغربية مؤخرا.