صرّح الممثل الأمريكي أنّه يعاني من مرضٍ مزمنٍ يمنعه من النوم ليلاً.

 

وبحسب موقع “CBS News”، فإنّ السبب يعود إلى شعوره بآلامٍ حادّةٍ في ظهره جرّاء حادثٍ تعرّض له في العام 2005 أثناء تصويره فيلم ” Syriana “.

 

وتسبّب الحادث في كسرٍ في عاموده الفقريّ وإلى تسريبٍ مستمرّ في السائل النخاعيّ.

 

وأشار كلوني إلى أنه منذ الحادث وهو يتناول الأدوية ليتخلّص من آلامه، إلا أنّ بعض الأدوية التي يداوم عليها ممكن أن تؤدي إلى الإدمان.

 

ومع العلم أن الألم أصبح محمولاً عن قبل لكن الممثّل البالغ من العمر 55 عاماً يعلم جيّداً أنّ آلامه لن تختفي، وأنه سيبقى من ضمن الملايين من البشر الذين يعانون من هذا المرض.

 

يُذكر أن النّجم العالمي متزوّج من المحاميّة البريطانية اللبنانية الأصل وهي حاملٍ بتوأمٍ منه، ومن المقرّر أن تعيش العائلة في لندن.