الأسد مهاجما أردوغان: إخواني متعاطف مع النصرة وأي قوات تدخل بلادي سنعتبرها غازية ما عدا روسيا

3

هاجم رئيس بشار , الرئيس التركي , واصفا اياها بـ” الإخواني” قائلا إن أردوغان عضو بجماعة الإخوان المسلمين, ولفت إلى أن أردوغان متعاطف مع جبهة وتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ” “. حسب قوله.

 

جاء ذلك في مقابلة للأسد مع قناة فينيكس الصينية ونقلتها وكالة الأنباء السورية الرسمية حيث قال: “أردوغان الرئيس التركي عضو في الإخوان المسلمين، إنه مرتبط أيديولوجيا بداعش والنصرة ومتعاطف معهما، والجميع يعرف هذا في منطقتنا، كما أنه ساعدهما إما عبر تقديم الأسلحة أو لوجستيا أو من خلال تصدير النفط.”

 

وردا على سؤال حول تواجد للقوات الأمريكية في منطقة وإن كان ذلك تم بموافقة الحكومة السورية، قال الأسد: “لا، لم نفعل، إن أي قوات أجنبية تدخل سورية دون دعوتنا أو إذننا أو التشاور معنا تعتبر قوات غازية، سواء كانت أمريكية أو تركية أو أي قوات أخرى، ولا نعتقد أن هذا سيكون مفيدا، ما الذي سيفعلونه؟ هل سيحاربون داعش؟ لقد خسر الأمريكيون تقريبا في كل حرب، خسروا في العراق وأجبروا على الانسحاب في النهاية، حتى في الصومال خسروا، ناهيك عن فيتنام في الماضي وأفغانستان البلد المجاور لكم، لم ينجحوا في أي مكان أرسلوا إليه قواتهم، إنهم يخلقون الفوضى وحسب، إنهم جيدون جدا في خلق المشاكل وإحداث الدمار، لكنهم سيئون جدا في إيجاد الحلول.”

قد يعجبك ايضا
  1. القيد يقول

    بثار الأثد أسوأ وأقذر مجرم وسفاح دموى عرفه تاريخ البشريه .

    ( الله يمهل ولا يهمل )

  2. المغترب يقول

    انت مش حامي كرسي الحكم الي جالس علية…..روسيا الي تحكم مع نفوذ محدود لإيران…..

  3. المهتدي بالله يقول

    في البدايه انت يامجرم مع الفرس المجوس من اوجدتم داعش من كلاب المخابرات العلويه والمجوسيه والبستموهم لباس الثوار من اهل السنه وافسحتم لهم الاراضي الشاسعه من الوطن العراقي والسوري وامددتموهم بالمال والسلاح وفجأة جعلتم منهم دوله ولقبتموها بدولة الخلافه لضرب الامه العربيه ….كل ذلك على حساب كرامتك وكرامة الشعب السوري العظيم .تنفيذا لاحلام الفرس المجوس في اعادة الامبراطريه الفارسية المجوسيه التي اذن الله بزوالها ولن يأذن الله برجوعها …وعندما بدأت تتكشف مؤامرتك ومؤامرة عائلتك مع الفرس المجوس ضد الشعب السوري وضد الامه وعجزتم عن تحقيق اي شيءمن مخططاتكم بسبب ضربات الاحرار من الشعب السوري ارتميتم باحضان الصليبيين الروس الذين لن يحموكم بقدر ما يرغموا انوفكم في اوحال القاذورات لاذلالكم .كما قال هولاكو للخائن ابن العلقمي الرافضي الفارسي عندما سلمه مفاتيح اسوار بغداد..انني لا اكره شيئا ويثير غيضي وغضبي اكثر من رجل يخون وطنه ويساعدني في احتلاله ثم امر بقدر ملأه بالقاذورات واشعل تحته النار حتى صار يغلي ثم رمى ابن العلقمي فيه واخرين ساعدوه في احتلال بلادهم ..هذا مصير الخونه امثال ابن العلقمي الا ان العقاب في هذا الزمن يكون حضاريا كما تتعامل روسيا الان مع هذا الهر الذي يطلق عليه الاسد ..ومما يثير الضحك والسخريه تطاوله على اردوغان …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.