هكذا ودّع آلاف الإندونيسيين العاهل السعوديّ

وسط صيحاتٍ وهتافاتٍ عالية، اصطف آلاف الإندونيسيين على جانبي الطريق، حيث مرَّ موكب العاهل السعوديّ الملك سلمان بن عبدالعزيز، لوداعه في ختام زيارته إلى البلاد .

 

وحل العاهل السعودي، بإندونيسيا في زيارة هي الأولى من نوعها لملك سعودي إلى البلاد منذ 47 عاما.

 

ووقعت المملكة وإندونيسيا، في قصر أستانة الرئاسي في جاكرتا، 11 مذكرة تفاهم وبرامج تعاون بين حكومتي البلدين.

 

وتوزعت الاتفاقيات التي لم تحدد قيمتها، على قطاعات الصيد البحري والثروة السمكية، والمجال التجاري، والنقل الجوي، والصحة، والشؤون الإسلامية، ومكافحة الجريمة، والشؤون الثقافية، وبرنامج تعاون علمي وتعليمي، والمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

 

يذكر أن قيمة الاتفاقيات الاقتصادية بلغت 13.5 مليار ريال، أي ما يعادل 3.6 مليار دولار في مجالات الطاقة والصحة والإسكان والسياحة.

 

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

  1. يهتفون لآل سعود الظالمين والفاسدين للأسف الأندونيسيين شعب سادج ولا يعرفون أن آل سعود هم خراب فلسطين والمسلمين

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث