المعشر خيب الآمال: خلال 60 عاما من حياتي لم اشهد إصلاحا في الأردن

1

أكد وزير الخارجية الأردني الأسبق مروان المعشر، إنه خلال 60 عاما من حياته لم يشهد إصلاحا في الأردن، وإن ترتيب بلاده على  مؤشر الفساد العالمي تراجع عشرات الدرجات خلال أعوام.

 

ولفت إلى أن عدم انسجام إجراءات الإصلاح الاقتصادي مع السياسي، أدى إلى تفاقم الفساد في الحكومات الأردنية المتلاحقة.

 

ودعا المعشر إلى “الإدراك بأن بناء المؤسسات السياسية يجب أن يتم بشكل سليم، على مبدأ التوازن وعدم هيمنة إحداها على الأخرى”، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن سلطات “التشريع والرقابة والقضاء في الأردن، لا ترتقي لمرحلة تغيير قرارات السلطة التنفيذية” وفقا لما نقلته مواقع أردنية.

 

وشدد على أن الإصلاح في الأردن “طريقه طويل، ولا يمكن تحقيقه بيوم وليلة، طالما تجد السلطة التنفيذية أن التشارك في السلطة يحرمها من صلاحيات، ستبقى متمسكة بها، ولذلك فإنها ستبقى تقف ضد أي تطور من خلال محاربة التجمعات الفكرية المنظمة”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. عادل احمد البري يقول

    يتم اعدادك منذ سنوات طويلة من قبل امريكا يا معشر لتستلم دفة الحكم في حال انتفض الشعب الاردني ضد الملك و زمرته و الفساد.

    انت تنام في احضانهم منذ ان قمت بدورك المشبوه في اتفاقية الذل و الاستسلام التي وقعها المقبور حسين لليهود و ينفذها ابنه الان.

    انت وجه من وجوه الفساد و العمالة تخرج من جحرك متى يطلب منك لتظهر بمظهر المصلح و المنقذ و يوجد لدى الامريكان عدة نسخ منك بنكهات مختلفة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More