AlexaMetrics قائد كتائب ثورة العشرين العراقية يحذر ابناء زايد: "لا تجعلوا الأطفال مثل خلفان يتكلمون" | وطن يغرد خارج السرب

قائد كتائب ثورة العشرين العراقية يحذر ابناء زايد: “لا تجعلوا الأطفال مثل خلفان يتكلمون”

شنَّ رئيس كتلة ثورة العشرين العراقية، الشيخ وليد العزاوي هجوما شديدا على نائب رئيس شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان على إثر هجوم الاخير على الشعب العراقي واصفا إياه بالمتخلف في إطار دفاعه عن قرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمنع العراقيين وبعض دول الشرق الأوسط من زيارة أمريكا، محذرا شيوخ الإمارات من السماح له بالحديث في السياسة.

 

وقال “العزاوي” في تغريدة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: ” ضاحي خلفان تميم نحن لانتحدث مع الصغار نامل من شيوخ الامارات ان لايجعلون الاطفال امثال خلفان يدرجوا في عمل السياسه لانه العراق تاريخ”.

https://twitter.com/Alazzawi67/status/826888052719153152

وكان نائب رئيس شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان، قد أثار الجدل، بانتقاصه من الشعب العراقي، ووصفهم بـ”الغدر، والخيانة”.

 

وقال خلفان في سلسلة تغريدات على حسابه بـ”تويتر”، حول تعليق السلطات الأمريكية، عدة جنسيات من دخول أراضيها، من ضمنها العراق، إن “العراقيين أصبحوا عبيدا لخامنئي”.

 

وبعد نشر مغردين عراقيين، صورا لعناوين صحف قبل عدة عقود، حول تسليم العراق مساعدات للإمارات، ادعى خلفان أن جميع هذه العناوين “كاذبة”.

 

وتابع: “عمر العراق ما نفعنا، بالعكس، نحن حررنا أراضيه من الفرس”، مضيفا أن فكرته عن الرجل العراقي بأنه “قاتل ومفجر وغاز على أهل الخليج العربي”.

 

وبعد تعرضه للشتم من قبل ناشطين عراقيين، قال خلفان، إن “العراق بلد الشقاق والنفاق وسوء الأخلاق”.

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. يا شيخ وليد ان المهرج ضاحي خلفان كالعاهر لا تخضع لقانون سماوي أو اجتماعي أو اخلاقي وتفعل ما يحلو لها ، وهذا الرجل حتى لو مُنع لا يلتزم.

  2. الاطفال هم من سلمو وطنهم لايران الفارسية وجعلتهم احذيه لها اصغر اماراتي يسوى كل اذناب ايران والولي السفيه في العراق ياصلبي؟؟؟ مابقي الا الصلب يحطو روسهم بروس العرب؟

    1. عندما تكون من العرب لك الحق في التكلم يا عبادة إسرائيل أمثالكم ناكرين الجميل يا شاربين بول البعير اخلاق العرب عند العراقيين وبس …..
      اما تاريخكم لا يتعدى 100 عام وتاريخ العراق موطن الانبياء والرسل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *