لاعبو مصر يرفضون الصلاة بمسجد “شيعي” في الجابون

5

هاجمت قيادات شيعية المنتخب المصري لكرة القدم، بسبب رفضه أداء صلاة الجمعة في مسجد شيعي في “الجابون” التى تقام عليها فعاليات بطولة كأس الأمم الإفريقية، واعتبروا موقفه تصرف طائفى،  فيما أشادت ائتلافات سلفية مناهضة للشيعة بتصرف المنتخب المصرى، واصفين مساجد الشيعة بالممتلئة بالشركيات والخرافات وسب صحابة رسول الله.

 

وشن الطاهر الهاشمى، القيادى الشيعى فى مصر، هجومًا عنيفًا على المنتخب المصرى بعد أن رفض الصلاة فى أحد المساجد الشيعية، وقال فى بيان له :”في تصرف طائفى مستهجن، المنتخب المصرى يرفض صلاة الجمعة فى مسجد “شيعى” فهو تصرف غريب، ولا ينم سوى عن مستوى هابط فى التصرف بعيد عن روح الإسلام الأصيلة، والروح الرياضية.

 

وأضاف القيادي الشيعي فى بيانه:” هذا الأمر يثير أكثر من علامة استفهام عن تسرب مثل هذه التصرفات الطائفية إلى داخل الأوساط الرياضية والفنية”.

 

على النقيض أشادت ائتلافات سلفية مناهضة للشيعة فى مصر، بتصرف المنتخب المصرى، مشيرين إلى أن هذا التصرف ينم على وعى المنتخب بخطورة الشيعة فى العالم، موضحين أن المساجد الشيعية تمتلئ بسب الصحابة وأمهات المسلمين.  حسب ما ذكر موقع “المصريون”.

 

وقال علاء السعيد، المتحدث باسم ائتلاف الصحب والآل :”المنتخب المصرى فى الجابون يرفض الصلاة فى مسجد شيعى فى الجابون تحية من القلب لأعضاء منتخب الساجدين الذى يعرف الفرق بين الدين الإسلامى والشيعة”.

 

وأضاف :”الكرة معشوقة الجماهير، ولاعبو المنتخب نجوم وقدوة لكثير من الشباب وبالتالى كل من يحب المنتخب سيعرف أن الصلاة فى حسينيات الشيعة لا تصح وأن هناك فرق بين الدين الإسلامي ودين الشيعة”.

 

وفى ذات السياق عبر وليد اسماعيل، القيادى بائتلاف الصحب والآل عن سعادته بموقف المنتخب الوطنى قائلا :”فرحت لعدم صلاة المنتخب فى مسجد شيعى وحزنت لوجود مسجد شيعى في الجابون، فالشيعة يسعون لإفساد كل ما هو جميل فى كل مكان”.

 

وأضاف فى بيان له :”تحية للمنتخب الوطنى المصرى الذى رفض الصلاة فى مسجد للشيعة فقد فعل الصواب، وهذه مساجد ضرار ، تمتلئ بسب الصحابة وأمهات المؤمنين والشركيات والخرافات”.

 

يذكر أن مسئولى المنتخب الوطنى رفضوا أداء صلاة الجمعة فى أحد المساجد التابعة للشيعة فى مدينة بورت جنتيل الجابونية، التى تستضيف مباريات الفراعنة بكأس الأمم الأفريقية 2017 بالجابون.

 

 

 

قد يعجبك ايضا
5 تعليقات
  1. منير البدر يقول

    صدقت ياسيد وليد اسماعيل ، ان الشيعه يسعون لافساد كل ماهو جميل في كل مكان ، فأنا عندما اشاهد ماتفعله داعش الشيعيه وبوكو حرام الشيعيه والقاعده الشيعيه والنصرة الشيعيه وحركة الشباب الصومالية الشيعيه ، اعرف صواب قولك، لا كَلَ الله لسانك.

  2. مسلم بغض النظر عن أي انتماء يقول

    اسمها صلاة الجمعة اي صلاة المسلمين .. لعنة الله على كل من يفرق بين المسلمين بأي نوع من التصرف الكلامي أو الفعلي.. وهذا التصرف من المنتخب المصري لا يدل إلى على جهل وصلافة وقباحة وعدم وجود روح الرياضة فيهم .. ما هم إلا ثلة من الحمقى الذين لا يعرفون الدين ولا شرع الله .. ولن يسامحهم الله على هذا النوع من التفرقة بين المسلمين .. هي صلاة لله سبحانه لا دخل لها لا بصحابة ولا بغيرهم .. يتوجه فيها الجميع إلى مخلوق واحد ودين واحد وقبلة واحدة … لعنة الله على كل سلفي حاقد وناصب العداء لاهل بيت النبي… سحقاً لكم وبؤساً لكم وتعساً لكم وسوف تبوؤون بإثمكم ولن ينجح المنتخب المصري ولن يتوفق إن شاء الله وسوف يخزيه الله في الدنيا قبل الآخرة وكل من كان سبباً في هذه الفتنة الطائفية

  3. الاحزان يقول

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ( وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا )

    المساجد ليست الشيعة أو السنة أو الاباضية أو …….

  4. عمر يقول

    بارك الله بهم, الصلاة في مسجد اسس على التقوى افضل من الصلاة في مسجد الضرار الذي بني على التفرقة والكذب ونشر الحقد فيه والسب واللعن على خير المسلمين الجيل الاول الذي زكاهم الله تعالى, الصحابة الكرام الذين نشروا الاسلام وقضوا على كسرى المجوسي. يجب مقاطعتهم والاعلان بصوت عالي, انتم الاعداء الحقيقيون حيث تطعنون في الظهر عكس اليهود!!

  5. حسين يقول

    بالليل يقضون السهرة بالحانات والملاهي وفي اليوم الثاني يرفضون الصلاه بجامع شيعي يا سلام على الايمان
    انشرو لو كنتم محايدين وغير طائفيين يا اصحاب الموقع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.