السبت, نوفمبر 26, 2022
الرئيسيةحياتنااسئلة تطرحها النساء عن العلاقة الحميمة .. هذه الأجوبة الدقيقة والعلمية عنها

اسئلة تطرحها النساء عن العلاقة الحميمة .. هذه الأجوبة الدقيقة والعلمية عنها

- Advertisement -

مما لا شك فيه ان المجتمعات التي نعيش فيها لا سيما العربية منها، تعتبر واحدة من اكثر المجتمعات تحفظاً على كل ما يعنى بالعلاقة الحميمة ما بين الرجل والمرأة الأمر الذي يترك الفتاة دوماً في حيرة من أمرها حول العديد من الأمور التي قد تحصل معها، من دون ان تكون مدركة تماماً لكيفية التصرف ازاءها.

 

ونشر موقع “صحتي” تقريراً عن عدد من الاسئلة تدور في ذهن النساء عن العلاقة الحميمة، والأجوبة الدقيقة والعلمية عنها:

- Advertisement -

 

1- لماذا يعاني زوجي من البرود العاطفي: يعتبر هذا السؤال واحداً من اهم الاسئلة التي تراود اذهان النساء حول العلاقة الحميمة، الا ان هذا الأمر يعود في كثير من الاحيان الى العديد من المشاكل اليومية التي يمر بهال الجر سواء في العمل أو في المنزل الأمر الذي قد يؤثر بطريقة سلبية على العلاقة الحميمة.

 

- Advertisement -

ومن هنا يجب على المرأة ان تكون مدركة لهذه المشاكل وان تعمل على مراعاة ظروف الزوج وان تحاول التكلم معه بصراحة للتمكن من حل تلك المشاكل التي تؤثر على حياتهما العائلية والعاطفية.

 

2- هل يمكن ممارسة العلاقة الحميمية في فترة الحمل: انه من الاسئلة التي تشغل بال الكثير من السيدات خوفاً من ان يؤثر هذا الأمر بصورة سلبية على صحة الجنين.

 

ومن هنا يشدد الاطباء على ان هذا الأمر ممكن في خلال فترة الحمل، اذا لم تكن الأم تعاني من اي مشاكل صحية، الا ان المشكلة تكمن في التغيرات الهرمونية التي تسبب بعض المشاكل النفسية لدى عدد من النساء الحوامل مما يجعلهن يفضلن عدم ممارسة العلاقة الحميمة.

 

3- كم مرة يمكن ممارسة العلاقة الحميمية خلال الأسبوع: يشدد الاطباء على انه يمكن للزوجين ممارسة العلاقة الحميمية من مرتين إلى ثلاث مرات كحد أقصى خلال الأسبوع، ليتمكنا من الاستمتاع بالفوائد الصحية للعلاقة الزوجية كالتقليل من الشعور بالتوتر والاكتئاب.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث