الأربعاء, نوفمبر 30, 2022
الرئيسيةالهدهدالمأساة في حلب لا يحتملها قلب .. مُسنّة على كرسي متحرك تموت...

المأساة في حلب لا يحتملها قلب .. مُسنّة على كرسي متحرك تموت أمام الكاميرا!«صور»

- Advertisement -

وثقت صور التقطها المصور الشاب “يحيى الرجو”، موت مسنة في حي الشعار بمدينة حلب السورية، بعد أن قصفت آخر معالم الحياة فيه، ودمرت كافة مستشفياته.

وتظهر تلك الصور، مسنة توفيت على كرسيها المتحرك، يجرها زوجها وسط الدمار، مصدوماً من حجم المآسي التي لا يمكن لقلب أن يحتمله.

- Advertisement -

وبحسب ما نشر ملتقط تلك الصور على حسابه على فيسبوك في الخامس من ديسمبر، فإن تلك المرأة فارقت الحياة أمام عدسة الكاميرا أثناء حديثه معها، لتوثيق الحالات الإنسانية في حي الشعار، شرق حلب.

- Advertisement -

أما الزوج الذي يظهر باكياً، جاثياً عند قدمي زوجته، في إحدى تلك الصور، فتحدث قبل وقت قصير من وفاتها عن دمار منزله، وفقدان أثر أبنائه السبعة، الذين يجهل مصيرهم، بحسب ما أوردت وكالة الأناضول.

 

وكان الرجل المفجوع في مصير أبنائه، أبدى في وقت سابق قلقاً كبيراً على مصير زوجته المنتظر في حال تعثر الوصول لطبيب أو مستشفى، لاسيما أنها تعاني نقصاً في الغذاء.




وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث