وضعت ٌ أمريكية تُدعى “براندي فيلا”، حداً لحياتها، بإطلاق النار على نفسها، امام أهلها الذين لم تسمع لتوسلاتهم، وتركت رسالة لشقيقتها كتبت فيها: “أحبكم كثيرا، أرجو أن تتذكروا ذلك، وأنا آسفة على كل شيء”.

161201154817-teen-suicide-bullying-brandy-vela-dnt-kprc-00001508-exlarge-169

وقالت “جاكي” لـCNN إنّ شقيقتها كانت دائمًا تتعرض للسخرية بسبب وزنها، مضيفة أنّ قد زادت عن حدّها في الآونة الأخيرة.

2
وأشارت أنّه تم اختلاق حسابات مزيّفة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك من أجل إرسال رسائل مهينة لبراندي، وعلى الرغم من أنّها كانت تتجاهل هذه الرسائل، لم يكف هؤلاء الأشخاص عن إرسالها.

3

وأكدّت الشقيقة أنّ براندي قامت بتغيير رقمها مرات عدّة وحتى أنّها أبلغت الشرطة عن المضايقات التي كانت تتعرّض إليها ولكن هذه الأخيرة قالت لها إنّها لا تستطيع مساعدتها.

161201140038-04-teen-suicide-cyberbullying-trnd-exlarge-169

ولشدّة قلقها أخبرت أهلها الذين هرعوا إلى المنزل ليجدوا براندي في الغرفة وبيدها مسدس، أطلقت النار على نفسها منه، دون ان تأبه لتوسلات ذويها.
161201140047-05-teen-suicide-cyberbullying-trnd-exlarge-169