الإمارات:هذا ما قررته المحكمة على من قطّعت جثة زوجها بالساطور ووضعتها في حقيبتين

0

نظرت محكمة جنايات في قضية قتل؛ المتهم فيها امرأة من بقتل زوجها الثاني من جنسية آسيوية وتقطيع جثته ووضعها في أكياس بلاستيكية وحقيبتين ومن ثم إخفائها بإحدى المناطق بالمنطقة الصناعية بالإمارة، وذلك بمساعدة زوجها الأول من جنسيتها.

 

ومنح حسين العسوفي رئيس محكمة جنايات الشارقة أجلاً لتأمين مبلغ مقابل التنازل عن ، حيث أفادت المتهمة التي قضت سبع سنوات في السجن حتى الآن، بأن ذوي المجني عليه وافقوا على التنازل عن مقابل دفع الدية، لكنها لم تتمكن من تأمين المبلغ.

 

وكانت النيابة العامة قد وجهت للمتهمين تهمة قتل المجني عليه عمداً بأن ضرباه على رأسه وعنقه بآلة حادة (ساطور)، وقاما بتقطيع أطرافه إلى أجزاء، قاصدَين من ذلك قتله، فأحدثا به الإصابات الموصوفة في تقرير الصفة التشريحية، فأودت بحياته.

 

وأضافت أن المتهم الأول مسلم بالغ ارتكب فاحشة الزنى مع المتهمة الثانية، كما دخل مسكن المجني عليه خلافاً لإرادته، وفي غير الأحوال المبينة في القانون، وبقصد ارتكاب جريمة القتل موضوع التهمة الأولى، كما ورد في تقرير النيابة أن المتهمة مسلمة بالغة محصنة ارتكبت فاحشة الزنى مع المتهم الأول، كما اشتركت مع المتهم على دخول مسكن المجني عليه خلافاً لإرادته، وفي غير الأحوال المبينة في القانون.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.