الهدهد

السيسي في الأمم المتحدة: نحتضن خمسة ملايين لاجئ ومفوضية اللاجئين “تكذبه”

زعم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في كلمته التي ألقاها أمام أول قمة للأمم المتحدة حول اللاجئين والمهاجرين على هامش اجتماعات الدورة 71 من اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن مصر تحتضن ما يقارب الخمسة ملايين لاجئ.

 

وقال السيسي في كلمته أن مصر تتحمل أعباء استضافة أعداد ضخمة من المهاجرين واللاجئين بلغوا 5 مليون لأجيء مسجل رسميا وغير مسجل رسميا، مضيفا :” بأننا نعمل على توفير سبل المعيشة لهم دون عزلهم في ملاجئ ومعسكرات إيواء ويتمتعون بمعاملة متساوية مع المصريين في خدمات التعليم والصحة والسكن والدعم أسوة بالمواطنين رغم العبء الكبير على موازنة الدولة “.

 

وبالعودة إلى أعداد اللاجئين في مصر، فإن الإحصاء الوحيد الذي حصر إجمالي عدد اللاجئين صدر عن المفوضية المصرية لشؤون اللاجئين، التي تحدثت عن وصول أعدادهم إلى 186 ألف لاجئ، بينهم حوالي 131 ألف سوري، إضافة إلى لاجئين من 60 دولة أخرى أكثرهم من السودان والصومال، وليبيا.

 

وفي دراسة أجراها المركز الاقليمى للدراسات الاستراتيجية بالقاهرة في يونيو/حزيران الماضي، أوضحت الدراسة أن مصر تعد من الدول الخمس الرئيسية المستضيفة للاجئين السوريين، وفق بيانات الأمم المتحدة، على الرغم من عدم كونها دولة حدودية مع سوريا، حيث رفعت الدراسة توقعاتها لأعداد اللاجئين السوريين إلى حوالي 300 ألف (منهم 136 ألفًا مسجلين لدى المفوضية العليا للاجئين)، كما اوضحت الدراسة أن باقي اللاجئين طبقًا لإحصائيات مفوضية الأمم المتحدة لشئون اللاجئين- فيتوزعون بين سودانيين ويُقدر عددهم بـ 26,589، وصوماليين 7,452، وعراقيين 6,903، فيما يصل عدد اللاجئين من جنوب السودان الى 12,987.

 

وطن

الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير كوقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى