لافتات ” آل سعود الشجرة الملعونة” تملأ شوارع “بغداد” وليس “طهران”

1

خصصت قناتي “العالم” الايرانية و”المنار” اللبنانية مساحة في تغطية خبر حول انتشار لافتات كبيرة الحجم كُتب عليها عبارات مسيئة للسعودية، في شوارع بغداد.

 

وتُظهر الصور لافتات كبيرة مُعنونة بـ”الشجرة الملعونة “آل سعود”، وكُتب على كل منها عبارات مختلفة.

 

إحدى اللافتات تظهر شخص “مجرم” يدوس على جثث للحجاج، كُتب عليها: “زجّ السعوديون المجرمون القساة جرحى فاجعة منى في حاويات مغلقة وقتلوهم شهداء بدل معالجتهم”.

 

وعلى لافتة أخرى وُضعت صورة الملك سلمان، والعلم الأمريكي على رأسه بدل الغترة، وبجانبها عبارة “شياطين صغار أذلاء، ترتعد فرائصهم من تعرض مصالح أمريكا للخطر”.

 

صورة أخرى تظهر نتنياهو، والكعبة، والحجاج، كُتب عليها: “آل سعود، بقاؤهم على عرش السلطة رهن بالدفاع عن مستكبري العالم والتحالف مع الصهيونية وأمريكا”.

 

كما خطّت عبارة “صدّ عن سبيل الله”، مع صورة لشعار السعودية، وعبارة أخرى “انتهكوا حرمة الحرم الإلهي، وقتلوا ضيوف الله”.

 

وتأتي هذه الحملة المنظمة ضد السعودية في بغداد، بالتزامن مع التصعيد الإيراني مؤخرا ضد السعودية، واتهام الحكومة السعودية بحرمان الإيرانيين من الحج.

 

وجدّد الرئيس الإيراني حسن روحاني، الأربعاء، اتهام السعودية بمنع حجاج بلاده أداء الفريضة، ودعا العالم الإسلامي لمعاقبة حكومة السعودية.

 

alalam_636088322196987715_25f_4x3 alalam_636088322197923733_25f_4x3
alalam_636088322198547745_25f_4x3 alalam_636088322199483763_25f_4x3

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. المهتدي بالله يقول

    دمعة حرّى عليك يابغداد ياعاصمة الدنيا ومدينة العلم والفخار يامدينة المنصور والرشيد والمعتصم والمأمون يامدينة العروبة والعزة والاسلام كيف اّل بك الزمن وكيف صرت بفضل احفاد ابن العلقمي والبويهيون الجدد ..وكيف انتزع قلبك العربي واستبدل بقلب فارسي مجوسي بغيض حاقد على كل ما هو عربي واسلامي ..متى تعودين الى حضنك الدافيء حضن العروبة والاسلام العربي النقي لا اسلام احفاد يزدجرد الفارسي المجوسي …وابناؤك العرب المسلمون ينتظرون عودتك وقد ادمت قلوبهم جراح الخيانة والغدر الفارسي المجوسي المتامر مع كل دول الكفر والعهر في العالم.. متى تعودين لرفع راية المعتصم من جديد ..ونحن معك على العهد القديم الذي هتف به ابنك القائد العربي المسلم المعتصم .. لبيك يااختاه..

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More