مجتهد يكشف كذب دعوى علي محسن الأحمر بأن دعم الإمارات للشرعية جنّب المنطقة الويلات

0

“خاص-وطن” أكد نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن صالح الأحمر، أن قرار المملكة العربية ، ودولة العربية المتحدة، لدعم الشرعية في بلاده كان قرارًا تاريخيًا وأخويًا صادقًا، جنّب والمنطقة الكثير من الويلات.

 

وقال الأحمر، في كلمة ألقاها الثلاثاء خلال لقائه بقيادة السلطة المحلية اليمنية، والقادة العسكريين والأمنيين وممثلي المكونات السياسية ومنظمات المجتمع المدني بمحافظة مأرب: إن مليشيا الحوثي وصالح مصرين على سفك المزيد من دماء اليمنيين، لافتًا الانتباه إلى هذا التصعيد وإلى تعنّت الانقلابيين أمام جهود إحلال السلام في اليمن.

 

وأضاف الأحمر بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء السعودية “واس” إن فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية بذل جهودًا حثيثة لاستئناف العملية السياسية، والتوصل إلى حلّ سلمي يضمن استعادة الدولة وعودة الأمن والاستقرار، سواء من خلال مشاورات الأخيرة أو ما قبلها، لكن تلك الجهود قوبلت بتعنّت وصلف للانقلابيين، وإصرار منهم على سفك مزيد من دماء اليمنيين.

 

وأكد نائب الرئيس اليمني أن مخططات الانقلابيين فشلت، مشددًا على ضرورة قيام الجيش والمقاومة الشعبية بواجبها في استعادة الدولة ومؤسساتها في أرجاء اليمن كافة.

 

وفي سياق منفصل، كشف المغرّد السعودي “” عن قيام قوات أمن الذين أطلقوا مرتزقة الإمارات) بخطف مجموعة متطوعين لقتال الحوثي حين كانوا في طريقهم من عدن لباب المندب وذلك بسبب مظهرهم المتدين.

وذكّر “مجتهد” بأن عددا من البلطجية في مقدمتهم المدعو عبداللطيف السيد ينفذون باسم حكومة هادي عمليات خطف وتعذيب واغتيال لنشطاء الإسلاميين وخاصة الإصلاح.

وكان “مجتهد” قد علّق على الشكوك المتداولة حول تورّط الإمارات باغتيال قياديين اثنين في تجمع الإصلاح اليمني بالقول إنّها ليست شكوك وإنما الإمارات متورطة قطعا بالاغتيالات والأمر شبه معلن والسعودية تمنع التصريح بذلك حتى لا يقال هذه نتائج عاصفة الحزم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.