AlexaMetrics كاتب جزائري: "أسخف وأحمق وأغبى ما سمعت أن أردوغان دبر الانقلاب على نفسه"! | وطن يغرد خارج السرب

كاتب جزائري: “أسخف وأحمق وأغبى ما سمعت أن أردوغان دبر الانقلاب على نفسه”!

قال الكاتب الجزائري أنور مالك إنّ “أسخف وأحمق وأغبى ما سمعت هو ما ردده مهوسون بنظرية المؤامرة لمنتهى الوباء، أن أردوغان دبر الانقلاب على نفسه كي يحكم تركيا بالقبضة الحديدية!”

 

وأضاف مالك في تغريده له عبر حسابه الشخصي على موقع “تويتر”: “لا يهمني من ينقلب على من، لكن المهم عندي دائمًا وأبدًا أنني أرفض الانقلابات العسكرية على أنظمة مدنية تتمتع بشرعية شعبية في دول لها كامل السيادة”.

 

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في وقت متأخر، من مساء الجمعة الماضي، محاولة انقلابية فاشلة، نفذتها عناصر محدودة من الجيش، تتبع لـ”منظمة الكيان الموازي” الإرهابية، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان الشطرين الأوروبي والآسيوي من مدينة إسطنبول “غربًا”، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة، وفق تصريحات حكومية وشهود عيان.

 

وقوبلت المحاولة الانقلابية باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات؛ إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه البرلمان ورئاسة الأركان في العاصمة والمطار الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن، ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب، وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *