ؤ

0

 

توصلت دراسة حديثة أجريت مؤخرًا في المعهد الوطني يونيس كينيدي شرايفر لصحة الطفل والتنمية البشرية في الولايات المتحدة؛ إلى أن النساء اللائي يتناولن الأسبرين قبل العلاقة الزوجية، قد يزداد احتمال إنجابهن ذكورًا إذا كان لهن تاريخ مع الإجهاض.

 

وأثبتت الأبحاث أن الأسبرين يزيد احتمال إنجاب طفل ذكر بنسبة تقترب من الثلث. وتقول النظرية العلمية الحديثة إن تناول الأسبرين في وقت قريب من الحمل يجعل النساء اللائي لديهن تاريخ في الإجهاض، أكثر عرضةً لإنجاب ذكر، بالمقارنة مع النساء اللاتي تلقين علاجًا بديلًا، بحسب شبكة “روسيا اليوم”.

 

ووضع العلماء هذه النظرية قيد الاختبار، فراحوا يتابعون حالة 1228 سيدة لهن تاريخ في الإجهاض، بإعطائهن جرعة منخفضة من الأسبرين قبل العلاقة الزوجية أو حمض الفوليك.

 

فتوصلت التجربة إلى أن نسبة 31% ممن تناولن الأسبرين أنجبن أطفالًا ذكورًا، مقارنة بنسبة 23% ممن تناولن أدوية بديلة.

 

وأثبتت الدراسات أن الأسبرين -وهو من المواد المضادة للالتهابات غير الأسترويدية، التي تستخدم لعلاج الألم والحمى والالتهاب- يزيد من نسبة الحمل بين النساء اللاتي تخضعن لعمليات التلقيح الصناعي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More