معتقل سابق بـ”غوانتانامو” يسافر بجواز مغربي مزور يستنفر المخابرات الدولية

0

تعيش حالة “استنفار” قصوى بعد نشر السلطات البرازيلية تحذيرات تؤكد دخول المعتقل السوري السابق في سجن “”، ، المشتبه في حمله لجواز سفر مغربي مزور، في حالة فرار، منذ 15 يونيو الماضي.

 

وحسب ما أوردته يومية “Estado de San Pablo”، البرازيلية، عبر المشتبه به الحدود البرازيلية، قادما من دولة أوروغواي، دخل إليها بدورها ضمن اللاجئين السوريين، الذين استقبلهم هذا البلد الأمريكي اللاتيني منذ اندلاع الأزمة السورية.

 

وجاء في بيان السلطات البرازيلية أنه “بناء على المعلومات، التي تم التوصل بها من قسم محاربة الإرهاب يُطلب من الجميع في حال رؤوا جهاد أحمد دياب، في التراب البرازيلي أن يخبروا، في الحين، الشرطة الفيدرالية”.

 

ولم يستبعد االبيان إمكانية أن يكون السوري جهاد، البالغ من العمر 47 سنة، والذي يعاني من إعاقة، “يستعمل جواز سفر مزور مغربي أو أردني”.

 

ودخلت على الخط، إذ أكد مسؤول أمني أمريكي لصحيفة ” The Washington Post “، قائلا : “نحن ننسق مع موظفين في البرازيل وأوروغواي لتحديد مكان وجوده”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.