السبسي يتحادث مع الصيد حول مقترح حكومة الوحدة الوطنية.. “علينا انجاحها”

0

“وطن-الأناضول” بحث الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، ورئيس حكومته الحبيب الصيد، الإثنين، مقترح تشكيل حكومة الوحدة الوطنيّة”، مؤكدّين على ضرورة نجاحها.

 

جاء ذلك خلال استقبال السبسي لرئيس حكومته في القصر الرئاسي بقرطاج.

 

وقال بيان صادر عن الرئاسة تلقت الأناضول نسخة منه إن الجانبين بحثا مقترح تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وأكدا على ضرورة توفير جميع أسباب نجاحها “استجابة لمتطلبات المرحلة”.

 

ويعد هذا اللقاء هو الأول من نوعه بين الرجلين، وذلك بعد أيام من تقديم السبسي مبادرة لتشكيل حكومة وحدة وطنية، تكون أولويتها الحرب على الإرهاب والفساد وترسيخ الديمقراطية، تشارك فيها أحزاب ونقابات.

 

وقال الرئيس التونسي في لقاء متلفز، الخميس إن ”مردود حكومة الصيد مقبول، دون نجاح مائة بالمائة لأنه يجب تطبيق وفرض دولة القانون أمام من يوقف العمل” في إشارة إلى الاحتجاجات المتواصلة وخاصة تلك التي عطلت إنتاج الفوسفات، ما كلف الدولة خسائر بنحو 5 مليار دينار (حوالي 2.5 )، فيما لم يعد إنتاج البترول والغاز يلبي سوى 50 بالمئة من احتياجات البلاد، بعد أن كان يلبي نحو 93 بالمئة منها.

 

غير أنه لم يستبعد مواصلة الصيد تسيير الحكومة الجديدة، بالقول :”ليس عندي مانع في أن يسيرها رئيس الحكومة الحالي أوغيره. لو لم يكن الصيد لكان الفشل أكبر.عيب الحكومة أنها لم تكشف الوضع الذي تركته الحكومات الأخرى للناس″.

 

وفي التالي، علّق الصيد على مبادرة رئيس البلاد في حوار إذاعي، أعرب فيه عن استعداده ترك منصبه “إذا كانت مصلحة البلاد تقتضي ذلك”.

 

وتولى الحبيب الصيد ( 67 عامًا) رئاسة الحكومة في فبراير / شباط ، بعد انتخابات برلمانية ورئاسية أجريت نهاية وتم الاتفاق آنذاك على أن يكون رئيس الحكومة شخصية مستقلة وتوافقية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More