‫#‏لو_كنت_رئيسا_للوزراء ..‬ أردنيون يلغون “تويتر” وآخرون يسجنون المسؤولين!

(خاص – وطن) كلف الملك الأردني ، الدكتور تشكيل حكومة جديدة، خلفاً لحكومة الدكتور عبدالله النسور، التي قدمت استقالتها يوم الأحد الماضي.

 

وفرضت الحكومة على وذراعها السياسي حزب عددا من القيود القانونية والادارية، التي تحد من نشاطه مثل اغلاق مقرات الحزب، بحيث باتت الساحة السياسية في البلاد خالية من معارضة فاعلة ومقتصرة على القوى الموالية للقصر وبعض الاسلاميين والساسة المستقلين ليتنافسوا في الانتخابات المقبلة.

 

وتناقل ناشطون أردنيون وسم، #لو_كنت_رييسا_للوزراء، ليعبر كل مواطن عن مطالبه بطريقة مختلفة، من خلال وصف مايمكنه فعله في حال نصب لهذه المسؤولية.
(عراقية بغدادية) دخلت على الخط الأردني، وقالت في تغريدة لها: “#لو_كنت_رييسا_للوزراء احل البرلمان والغي الفيس ويحل محله تويتر والشباب تجنيد الزامي خصوصا الي يتشبهون بالبنات يييع”.

1

(أبو طلق العيسى) سخر من قوانين الاتصالات التي تدرس إمكانية فرض ضرائب على تطبيقات السوشال ميديا، قائلاً: “بلغي تويتر، وبحط عكل السوشل ميديا فلووووس”.

4

وكتب (فادي زغمط) مغرداً: “‫#‏لو_كنت_رئيسا_للوزراء‬ لعينت رغدة بطرس وزيرة للتنمية الاجتماعية ‫#‏لأنها_تستطيع‬ ‫#‏لأن_الاردن_يستحق‬ #٣٠٪_نساء”.

2

الصحفي (طارق أبو عبيد) كان له رأي آخر حيث غرد قائلاً: “اسرق اعين وزراء فاسدين واعين اقاربي وولادي بمرتبات عالية وارفع الاسعار واخلق ضرايب من تحت الارض وارفع العجز والمديونية #لو_كنت_رييسا_للوزراء”.

3

فيما قالت (أسماء الشافعي) في إحدى تغريداتها: “#لو_كنت_رييسا_للوزراء بسوي مثل الصينين ادخل كل وزير للسجن شهر عشان يعرف النتيجه لما يسرق وسجن من النوع الي فيه الفيران”.

 

يذكر أن عدد النواب سيتراجع في الانتخابات المقبلة من 150 إلى 130 منها 15 مقعدا مخصصة للمرأة بعد إقرار مجلس الوزراء مشروع نظام الدوائر الانتخابية لعام 2016 الذي قسم المملكة إلى 23 دائرة انتخابية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.