صوّت سكّان السويسريّة ضدّ مشروع توطين 10 لاجئين سوريين فقط، لادعائهم بأنهم متخوفون  من تعرّض النساء والأطفال لاعتداءات جنسيّة.

 

وحسبما ذكرت صحيفة “الإندبندنت” البريطانيّة فقد قررت القرية التي تقع بين وفيها 2200 نسمة، من بينهم 300 مليونير،  دفع تقدّر بـ 300 ألف دولار كي لا تستقبل اللاجئين العشرة.

 

وقال أحد السكان: “نحن لا نرغب في وجودهم هنا، لدينا قرية جميلة ولا نرغب في إفسادها “.