نشر الحرس الثوري الايراني قيادة عمليات فيلق القدس وحدات من سرايا الخراساني وحزب الله اللبناني في شوارع لاسيما باتجاه مقرات الاحزاب والشخصيات السياسية الشيعية في كرادة وقريبا من المنطقة الخضراء.

 

وقالت مصادر عراقية إن خطوة الحرس الثوري الايراني رسالة مزدوجة واضحة للتيار الصدري من جهة ولحيدر العبادي رئيس الحكومة العراقية الذي لا يزال يتحدث عن السيادة العراقية.