يبدو أنّ الإعلان المبكر لمجموعة عن الذي سينطلق عرضه على الهواء في سبتمبر المقبل على شاشة 4، لم تكن له تلك الأصداء الإيجابية جدّاً داخل أروقة المحطة، التي أبدت استغرابها من حرق المراحل والكشف عن الكثير من التفاصيل الخاصة بالبرنامج، وهو ما بدأت تتحاشاه وتتفاداه في برنامجها الـHit الثاني “”.

 

فبحسب ما ذكرت مجلة “نواعم”، أنهى فريق عمل البرنامج تصوير كامل مراحله والحلقات الخاصة بالموسم الجديد، ما عدا حلقة النهائيات، وذلك بعد أن أمضوا أكثر من شهرين بتصويره في إمارة دبي، داخل أحد فنادق مدينة جميرا الفخمة.

 

ويسود أجواء التصوير تكتّم شديد حول هويّة أعضاء لجنة التحكيم أو مقدّمة البرنامج، الذي وُضِعَت تحت تصرّف فريق العمل فيه سلسلة فنادق عريقة وفخمة ومطابخها لتصوير حلقاته وتحدّياته، بإشراف راعيه الرسمي “مجموعة جميرا”، وقد رُصدت ميزانية ضخمة جدّاً له.

 

أمّا عن عدم تصوير حلقة النهائيات من البرنامج، التي سيعود فريق العمل إلى دبي لتصويرها خلال عرض البرنامج على الهواء في غضون الأشهر القليلة المقبلة، فيعود إلى السرية التامة المفروضة على هويات المشتركين، وكذلك المفاجآت التي يُخبّئها البرنامج، وكذلك حتى لا تُسرَّب بعض المعلومات عن الحلقة.

 

وبذلك تكون نتيجتها “Fresh” وليست قديمة ومعروفة، إذ ما زال المشتركون الذين وصلوا للنهائيات، وتربطهم عقود بالمحطة، يعيشون على أعصابهم لمعرفة من سيكون الفائز، وبالتالي سيتسنّى لهم معرفة نبض الشارع وردة فعل الجمهور، في الوقت الذي قد تكون فيه الحلقة مباشرة على الهواء، إلّا أنّ الموضوع ليس مؤكداً من جهة المحطة حتى اليوم.