“يديعوت”: السعودية تبذل ما في وسعها لإستقرار السيسي في حكم مصر

0

نشرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية مقالا للكاتبة “سمدار بيري” تحدثت فيه عن أن تحركات في تأتي في إطار سياسة احتواء واستخدام الشام وشمال أفريقيا كخط دفاعي خلفي، كما أنها تأتي في إطار العلاقات الهادئة والإستراتيجية دون الحاجة للتطبيع مع إسرائيل.

 

وأشارت إلى أنه أصبح واضحا أن مشروع بناء الجسر السياسي والأمني والاقتصادي بين السعودية ومصر سيبنى بتعاون مشترك، فإسرائيل كانت تعلم مسبقا ما الذي سيحدث ومتى، حيث أرسلت المملكة رسالة وإسرائيل أرسلت رداً.

 

وأبرزت حديث وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي “موشيه يعلون” عن أن إسرائيل حصلت على تأكيدات بأن منطقة جزيرتي تيران وصنافير ستظل آمنة.

 

وأضافت “بيري” أن الملك سلمان لم يكن وحده الذي قدم هذا الوعد، وإنما قدم كذلك من قبل ولي العهد الأمير محمد بن نايف وولي ولي العهد محمد بن سلمان.

 

وتحدثت عن أن السعودية تعتقد أن اتفاقيات السلام المصرية والأردنية مع إسرائيل تمكنها من العمل في منطقة مستقرة، وهذا الاتجاه الجديد من قبل المملكة في المنطقة يقوم على التعاون الإستراتيجي بدون تطبيع ودون إلغاء عداء الشارع العربي لإسرائيل، حيث ستستمر المملكة في وصف إسرائيل علنا بالتهديد الصهيوني ومهاجمة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

 

واعتبرت أن المصالح المشتركة بين إسرائيل ومصر والأردن والسعودية تتمثل في تشكيل جبهة ضد إيران.

 

وتحدثت عن أن أهم شيء الآن بالنسبة للسعودية هو استقرار في مصر، والهدف الثاني هو التوصل لنوع ما من المصالحة بين حماس وفتح، وإذا نجحت في ذلك سيتم طرح مبادرة سلام عربية على إسرائيل وانتظار الرد، لكن إذا تعثرت إسرائيل بشأن تلك المبادرة فمن الممكن أن يحدث أي شيء في البحر الأحمر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.