الثلاثاء, مايو 17, 2022
الرئيسيةالهدهدشاعر الثورة السورية بات "مرتدا" وداعش يقطع رأسه ورأس نجله في دير...

شاعر الثورة السورية بات “مرتدا” وداعش يقطع رأسه ورأس نجله في دير الزور !

خسرت محافظة دير الزور السوري أبرز أُدباءها المعارضين لنظام الأسد بالإضافة إلى نجله أثر قيام تنظيم الدولة الاسلامية المعروف باسم “داعش” بإعدامهما بتهمة الردة بعد قرابة عام على اعتقالهما واقتيادهما إلى جهة مجهولة.

 

وبحسب منظمات حقوقية فإن التنظيم ينفذ عشرات الإعدامات بحق الأهالي في مناطق سيطرته بسوريا، بتهم عدة أبرزها الردة والعمالة للغرب وأعداء الاسلام على حد تعبير عناصره المتشددين.

 

تجدر الإشارة إلى أن محمد بشير العاني هو عضو اتحاد الكتاب العرب في سورية وعضو جمعية الشعر، من أبرز شعراء محافظة دير الزور ولد في عام 1960، وحصل على شهادة بكالوريوس في الهندسة الزراعية.

 

وقد كتب الشاعر المعارض ثلاث دواوين شعرية، أولها “رماد السيرة” 1993. ثم “وردة الفيحة” – دار علاء الدين، دمشق 1994، و”حوذي الجهات” الصادرة عن دار المجد العام 1994.

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. حتى يعلم الأغبياء والبسطاء حقيقة هذا التنظيم الشيطاني الداعشي لابارك الله به ولا بمن أيده، وأقسم بالله العظيم أن مصيرهم الزوال هم وتطرفهم وتنطعهم وغبائهم.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث