‘السيسي‘ يريد تنصيب ‘جنرال الإمارات‘ رأساً لهرم السياسة الليبيّة .. وهذا موقف الإخوان

1

(وطن – وكالات) أثار اللقاء بين رئيس الوطني الليبية فائز السراج، وجنرال الامارات  ردود أفعال شديدة بين أطراف الحوار السياسي الليبي، وصلت حد التهديد بإقالة السراج من منصبه، فيما أصدر إخوان بيانا عاما حول الأوضاع في ندد بالعراقيل التي توضع أمام العملية السياسية في .

 

وقال مصدر مقرب من حكومة الوفاق الوطني بحسب موقع” الامارات71″ إن الولايات المتحدة الأميركية رتبت للزيارة عن طريق مصر، إذ أن طائرة مصرية حملت رئيس الحكومة السراج ونوابه إلى مدينة المرج، مضيفا أن مسؤولا مصريا بارزا حضر اللقاء لم يظهر في الصور.

 

من جانبه قال عضو الحوار السياسي الليبي فتحي باشاغا في تصريحات لقناة محلية: إن منصب رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج أصبح على المحك.

 

وأكد عضو الحوار الليبي أن مجلس رئاسة حكومة الوفاق يعاني من أزمة ثقة بين أعضائه جراء التصرفات الفردية التي وصفها بـ”غير المسؤولة”.

 

وفي السياق ذاته طالب عضو عبد الرحمن السويحلي على صفحته بالفيسبوك رئيس حكومة الوفاق فائز السراج بالاستقالة الفورية بسبب زيارته لحفتر بمقره في مدينة المرج شرق ليبيا.

 

واعتبر السويحلي أن حفتر  أحد الأسباب الرئيسية للأزمة الليبية، ومتورط  في ارتكاب جرائم حرب، ولا يملك أي صفة رسمية ويُعد خارجًا عن الشرعية حسب نص المادة الثامنة من الأحكام الإضافية في الإتفاق السياسي الليبي.

 

وأكد عضو المؤتمر الوطني العام أن الإتفاق السياسي لن يجد طريقه إلى التنفيذ وسينهار تماما في حال خرق أي بند من بنوده، ولا يمكن تعديله إلا باجتماع وموافقة كافة أطراف الحوار السياسي الليبي دون استثناء.

 

حفتر خارج المشهد السياسي والعسكري

 

و قال النائب بحكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق إن زيارة السراج لحفتر لا تمثل مجلس رئاسة وزراء الحكومة، وإن السراج لم يعلم أحدا بها في المجلس.

 

وأضاف معيتيق على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك أن الاتفاق السياسي الليبي الموقع في ديسمبر لا يُمّكن حفتر أو مجلس النواب تعديل أو إلغاء المادة الثامنة منه، والمتعلقة بالمناصب العسكرية.

 

وكان حفتر طالب في وقت سابق بإلغاء المادة الثامنة، كما قبل البرلمان الليبي الاتفاق السياسي، إلا أنه جمد العمل بالمادة التي تخرج -حسب قانونيين- حفتر من المشهدين السياسي والعسكري الليبي.

 

من جانبه قال مستشار فريق المؤتمر الوطني العام الموقع على اتفاق الصخيرات أشرف الشح في تصريح لقناة محلية إن الزيارة خرق للاتفاق السياسي وستكون هناك مواقف لتصحيح موقف الزيارة.

 

وأوضح الشح أنه ستكون هناك مراجعة لمنصب السراج ولا يمكن تمرير ما حدث، واصفا رئيس المجلس الرئاسي بـ”الكاذب” وأنه لم يكن بالمستوي المطلوب.

 

وأبدى مستشار فريق الحوار استغرابه من ألا يترأس السراج جلسة اجتماعه بخليفة حفتر، باعتباره رئيسا للحكومة وصاحب أعلى منصب تنفيذي. في الدولة الليبية.

 

بيان إخوان ليبيا

 

و دعت جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا كافة “القوى الوطنية” إلى تجنيب البلاد ويلات الحرب والتدخل الخارجي في أعقاب فشل حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج في الحصول على الثقة.

 

وقالت الجماعة، في بيان نشر على صفحتها الرسمية في “فيسبوك”، “ندعو كافة القوى الوطنية الخيِّرة وعلى رأسهم دار الإفتاء وعلماء البلاد للقيام بدورهم في جمع الصف وتوحيد الكلمة بما يجنب البلاد ويلات الحرب والتدخل الخارجي”.

 

كما دعا البيان “المجلس الرئاسي بتونس (شُكل مؤخرا على ضوء اتفاق الصخيرات) والمؤتمر الوطني العام في ‏طرابلس والبرلمان في طبرق (مجلس النواب) بتغليب مصلحة الوطن على كل مصلحة، وهذا يقتضي اتفاقهم على الهيئات التشريعية والتنفيذية التي ستحكم البلاد”.

 
وأوضحت الجماعة أنها “تأسف لهذا التشظي السياسي بين أبناء الوطن، والذي انعكس في عدم الاجتماع على حكومة واحدة تتولى إدارة البلاد بما يحقق ويحفظ مصالح البلاد والعباد”.

 
وكان مجلس النواب المنعقد في طبرق، قد رفض في(25|1)، منح الثقة لحكومة التوافق المنبثقة عن الاتفاق الليبي الموقع في مدينة الصخيرات المغربية.

 

وكان حفتر قام بزيارة مفاجئة إلى القاهرة مؤخرا واجتمع فيها مع مسؤولين وصفوا بالكبار في نظام السيسي وهو ما اعتبره محللون مواصلة لدور القاهرة بالسعي لفرض حفتر على العملية السياسية كون اتفاق الصخيرات أقصى حفتر وليس الثوار خلاف ما كانت تسعى إليه القاهرة وأبوظبي.

 

قد يعجبك ايضا
  1. فهد الحربي 666 يقول

    نصيحة اذهبوا لاطباء نفسيين واخبروهم ان لديكم مرض اسمه(فوبيا الامارات) لعل وعسى ان يجدوا لكم علاج

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.