حدَثَ في درعا .. هذا ما حصل لضابط بجيش النظام السوري قتل ضابطاً إيرانيّاً

0

أقدَم ضابط  في جيش النظام السوري، على  إغتيال ضابطٍ ايراني في مقر قيادة غرفة العمليات في الفرقة الخامسة في مدينة إزرع بريف درعا.

 

وبحسب صفحة ” إعلاميو حوران المستقلون” فإن الضابط السوري قتلَ نظيره الايرانيّ؛ إثر نشوب خلاف حادّ بينهم،  وعلى الفور تم إعدام الضابط السوري، من قِبَلمجموعة من ضباط الأمن لقيادة الفرقة، دون ذكر أي تفاصيل أخرى أو سبب الخلاف.

 

وذكر أحد الجنود السوريين المنشقين حديثاً أنّ هناك ارتفاعاً في حالة التذمر في صفوف الجيش السوري النظامي بسبب ممارسات الضباط الإيرانيين التعسفية وزيادة تحكمهم في تحركات الجيش على العديد من الجبهات.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More